لحماية الظهر والعين أثناء العمل.. انتبهوا إلى المقاعد وشاشات الكمبيوتر

أكد خبراء في حركة الظهر الصحي الألمانية أنه يمكن تجنب آلام الظهر أثناء العمل من خلال الجلوس الديناميكي؛ أي تغيير وضع الجلوس بانتظام.

ولهذا الغرض يحتاج المرء إلى مقعد يمكن ضبط ارتفاعه وذي مسند ظهر مرن. ومن المهم أيضاً أن تكون الأقدام دائما مثبتة على الأرض أثناء الجلوس.

وأشار الخبراء إلى أن العمل على أجهزة «اللاب توب» يمثّل مشكلة أكبر؛ إذ تكون وضعية العمل محدودة بسبب صغر حجم الشاشة ولوحة المفاتيح غير المرنة. وهنا ينبغي استعمال فأرة ولوحة مفاتيح خارجية قدر المستطاع.

وبشكل عام يجب أن يكون الوضع بين المكتب والمقعد مريحاً؛ وأن تكون لوحة المفاتيح والفأرة على نفس مستوى الكوع وراحة اليد، وأن يُشكل الفخذ والساق زاوية قائمة أثناء الجلوس. كما لا ينبغي أن تقل المسافة بين العينين والشاشة عن 50 سم.

ولحماية العين، ينبغي الحرص على أن ينفذ ضوء النهار إلى مكان العمل بشكل كاف، مع مراعاة تجنب الانعكاسات الضوئية والضوء المبهر؛ لأن هذه المؤثرات الضوئية السلبية تُجهد العين وتتسبب في الشعور بالتعب والإرهاق على المدى الطويل. ومن المثالي أن تُشكل الشاشة زاوية 90 درجة مع النافذة.

طباعة