فاكهة هذا موسمها.. تقوي المناعة وترفع قدرة الخلايا على مواجهة الفيروسات

يبحث كثيرون عن وصفات لتقوية جهاز المناعة، وتحفيز الخلايا على مواحهة الفيروسات، لاسيما في هذه الظروف الاستثنائية.

وأكد خبراء في المركز الاتحادي للتغذية أن فاكهة الرمان - التي يعد هذا موسمها - تتمتع بفوائد صحية جمّة؛ إذ إنه مفيد لصحة القلب والمفاصل من ناحية، ويعمل على تنشيط الذهن من ناحية أخرى، مشيرين إلى أن مضادات الأكسدة في الرمان تساعد على تقوية جهاز المناعة؛ إذ إنها ترفع قدرة الخلايا على مواجهة البكتيريا والفيروسات.

وأوضح المركز أن الرمان يعمل على خفض مستوى الكوليسترول بشكل واضح، والذي يتسبب بدوره في تكلس الشرايين، وبالتالي الإصابة بالأزمات القلبية.

كما أن تناول الرمان بانتظام يسهم في خفض ضغط الدم المرتفع، والذي يندرج ضمن أهم عوامل الخطورة المؤدية إلى الإصابة بالأزمات القلبية والسكتات الدماغية.

ويعد الرمان صديقاً لمرضى التهاب المفاصل بفضل تأثيره المثبط للالتهابات؛ إذ تحد مضادات الأكسدة الموجودة بالرمان من العمليات الالتهابية، ما يسهم في تخفيف المتاعب إلى حد كبير.

كما أن الرمان منجم للمعادن؛ إذ إنه غني بالحديد والبوتاسيوم والكالسيوم، علاوة على فيتامين C.

ومن ناحية أخرى، أثبتت بعض الدراسات أن الرمان يعمل على تحسين قدرة الذاكرة اللغوية والبصرية لدى كبار السن بشكل واضح.

طباعة