«باع» ابنته مقابل أموال وجعة

    ذكر مسؤولون، أول من أمس، أن الشرطة ألقت القبض على رجل مكسيكي يقيم في ولاية كاليفورنيا الأميركية بعدما «باع» ابنته (14 عاماً) للزواج مقابل الحصول على أموال وجعة ولحوم، ثم أبلغ الشرطة عندما لم ينفذ العريس الصفقة. وألقي القبض على الرجل في بلدة غرينفيلد جنوب مدينة سان فرانسيسكو.

    وقالت الشرطة إن مارسيلينو دي مارتينز (36 عاماً) لم يرَ على ما يبدو أي مشكلة عندما باع ابنته لمارجاريتو دي جاليندو (١٨ عاماً) مقابل 16 ألف دولار و160 صندوق جعة و100 صندوق صودا وصندوقي نبيذ وستة علب لحم. وأضافت «انتقلت الحدث ذات الـ١٤ عاماً للعيش مع جاليندو وعندما لم يتم تسلّم المدفوعات، أبلغ مارتينز قسم شرطة غرينفيلد لإعادة الابنة».

    طباعة