مركبة فضاء صينية قابلة لإعادة الاستخدام تعود إلى الأرض

ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن مركبة فضاء تجريبية، يمكن استخدامها أكثر من مرة، عادت بنجاح إلى الموقع المحدد، أمس، بعد يومين من إطلاقها في مدار حول الأرض، ما يشكل إنجازاً قد يفضي إلى رحلات ذهاب وعودة للفضاء بكلفة أقل.

ولم تنل الخطوة تغطية إعلامية واسعة، ولم تنشر وسائل الإعلام الرسمية بعد صوراً أو تسجيلات مصورة للإطلاق أو الهبوط. وثارت تكهنات بشأن تلك المركبة على وسائل التواصل الاجتماعي الصينية، إذ قارنها بعض المعلقين بمركبة «إكس -37 بي» الذاتية القيادة، التي يستخدمها سلاح الجو الأميركي، وهي من صنع شركة بوينغ، ويمكنها البقاء في المدار فترات طويلة قبل أن تعود من تلقاء نفسها إلى الأرض.

طباعة