أكبر نفق هوائي للقفز الحر وأعلى جدار تسلق داخلي

«كلايم أبوظبي» يسجل رقمين جديدين في «غينيس» للأرقام القياسية

«كلايم»: الإنجاز يعزّز من مكانتنا وجهة ترفيهية عالمية مميّزة. من المصدر

سجل «كلايم أبوظبي» - المرفق الترفيهي والرياضي الجديد في جزيرة ياس بأبوظبي - رقمين قياسيين عالميين جديدين في «غينيس» للأرقام القياسية، لأكبر نفق هوائي للقفز الحر في العالم بقطر دائري 10 أمتار (32 قدماً)، وارتفاع 54.6 متراً (179.2 قدماً)، وأعلى جدار تسلق داخلي في العالم بارتفاع 42.16 متراً (138 قدماً).

وقالت مدير عام «كلايم أبوظبي» والمدير بالإنابة للمدن الترفيهية في جزيرة ياس، بيانكا ساموت: «فخورون بتحقيقنا للقب (غينيس) للأرقام القياسية، ونؤكد من هذه الوجهة الترفيهية، التي تضم أكبر نفق هوائي للقفز الحر، وأعلى جدار تسلق اصطناعي داخلي في العالم، على ثقتنا بقدراتنا نحو توفير تجارب ترفيهية متميزة لزوّارنا»، معتبرة أن هذا الإنجاز يعزّز من مكانة «كلايم أبوظبي» وجهة ترفيهية عالمية مميّزة.

وافتتح «كلايم أبوظبي» في 29 نوفمبر الماضي، ليتيح لزوّاره خيارات ترفيهية تتناسب مع كل الأعمار والمستويات المهارية، كما توفر الوجهة مجموعة من أفضل المدربين المحترفين، الذين يتولون مهمة إرشاد الزوّار، وتقديم تعليمات السلامة وتقنيات القفز الحر والتسلق.

ويضم «كلايم» خمسة جدران تسلق مختلفة الارتفاع ودرجات متنوّعة من الصعوبة لتناسب المبتدئين والمحترفين على حد سواء، إلى جانب نفق هوائي للقفز الحر يعدّ الأكبر في العالم.

ولضمان توفير تجربة ترفيهية آمنة للجميع، اتخذ «كلايم أبوظبي» سلسلة من الإجراءات الاحترازية الإلزامية، مثل ضرورة حجز التذاكر إلكترونياً من قبل جميع الضيوف، بهدف الالتزام بالسعة التشغيلية البالغة 30%، إضافة إلى اعتماد الكاميرات الحرارية، ووضع علامات لتحديد المسافات الآمنة، التي يجب الالتزام بها عند المرافق الترفيهية والرياضية ومنافذ البيع، إلى جانب تعديل السعة الاستيعابية للمرافق الترفيهية والمطاعم والمتاجر.


• 5 جدران تسلق مختلفة الارتفاع وبدرجات صعوبة متنوعة بـ «كلايم».

طباعة