اجتماع في الفجيرة للهيئة الدولية للمسرح

افتتح، صباح أمس، سمو الشيخ راشد بن حمد الشرقي رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، الاجتماع المشترك الأول لمجلس إدارة واللجان المتخصصة للهيئة الدولية للمسرح ITI يونسكو بالفجيرة، بحضور رئيس وأعضاء مجلس إدارة الهيئة، المنظمة الأكثر تأثيراً في الفنون الأدائية في العالم، وبمشاركة 11 لجنة متخصصة من لجان الهيئة، وهي الاتصال والهوية والتنمية والدراما والمسرح الراقص والمهرجانات الدولية والرابطة الدولية للمونودراما والمنتدى الأوروبي للمسرح، ولجنة المسرح الموسيقي، ولجنة المسرح التربوي ولجنة مسرح الشباب ولجنة المشروعات الجديدة.

وترأس حفل الافتتاح في فندق الكونكورد بالفجيرة، رئيس الهيئة الدولية للمسرح رامندو ماجومدار، بحضور كل من نواب الرئيس علي مهدي من السودان، وكريستينا بابوباغورلي من اليونان، ورئيس الرابطة الدولية للمونودراما محمد سيف الأفخم من الإمارات، ومحمد سعيد الضنحاني نائب رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام.

ورحب الشيخ راشد بن حمد الشرقي، في كلمته، بوفد المكتب الرئيس للهيئة الدولية للمسرح، معربا عن تقديره واعترافه بدور الهيئة في تطوير العلاقات بين الشعوب، وسعيها المستمر من أجل السلام والتنمية. في حين انطلقت فكرة احتضان اجتماعات الهيئة ونشاطاتها عبر مركز رئيس لها في منطقة الشرق الاوسط تمثله إمارة الفجيرة، من إيمان ودعم صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بالقيم الإنسانية التي تبشر بها، وللدور الكبير الذي تلعبه الهيئة في خدمة الفن والثقافة العالمية. كما أشاد عضو مجلس إدارة الهيئة الدولية للمسرح رئيس رابطة المونودراما الدولية محمد سيف الأفخم، بالدعم المشهود لسمو الشيخ راشد للحركة الفنية والمسرحية التي جعلت من الفجيرة «رئة الامارات» مقرا رئيسا ثانيا للهيئة العالمية للمسرح بعد باريس، يدعم ويفعّل الثقافة المحلية والعربية والعالمية بالمنطقة، نظرا للدور الذي تلعبه الفجيرة في دعم برامج وأنشطة الهيئة الدولية للمسرح على مدى السنوات الماضية.

طباعة