احتفلت بيومها الوطني بكنوز من الفلكلور

بلون الفرح.. رومانيا ترسم لوحة في قلب «إكسبو دبي»

صورة

تزيّنت ساحة الوصل، القلب النابض لـ«إكسبو 2020 دبي»، أمس، بكنوز فلكلورية، خلال احتفال رومانيا بيومها الوطني في «إكسبو 2020 دبي»، التي انطلقت بعزف النشيد الوطني لكل من الإمارات ورومانيا، ورفع الأعلام.

وتخللت الاحتفالات عروض قدمتها الفرقة الشعبية الشهيرة «سيندرلول - جوني سيبيولوي»، التي استعرضت لوحات من التراث الروماني الغني، معبّرة عن شخصية شعبها وحيويته وحكمته وحسه الفكاهي.

وعلى هامش الاحتفالات، نظمت ورش عمل لاستعراض تراث المنسوجات والملابس والجلود الغني والمتنوع في رومانيا، كما ساعد طلاب من جامعة ترانسيلفانيا – براشوف، الزوار في صنع هدايا تذكارية صغيرة باستخدام النسيج الخشبي.

الطبيعة الجديدة

من جانبه، قال المدير التنفيذي لمكتب المفوض العام لـ«إكسبو 2020 دبي» نجيب العلي: «تُبرز مشاركة رومانيا تحت شعار (الطبيعة الجديدة) الحاجة إلى توطيد العلاقة بين الناس والطبيعة، في ضوء تسارع وتيرة نمو التصنيع؛ وتُسلّط الضوء أيضاً على الفرص المتاحة في مجالات السياحة والتقنية المستدامة والزراعة».

وأضاف: «نعتز بعلاقاتنا مع رومانيا، التي توطدت على مر السنين ونمت بشكل ملحوظ على كل الأصعدة، ونحرص على توسيع إطار تعاوننا في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك، ومنها الاستثمار الأجنبي المباشر، والسياحة، وتمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة من النمو في أسواق المنطقة والعالم من خلال الابتكار».

مجتمع أفضل

من ناحيته، أكّد سفير رومانيا لدى الإمارات، أدريان ميشلارو، أن «(إكسبو دبي) يمثل فرصة رائعة للتفاعل مع ملايين الأشخاص، وإبراز تقاليدنا وثقافتنا ومناظرنا الطبيعية الجميلة، فضلاً عن إبداعاتنا وابتكاراتنا التي تهدف إلى تحسين حياة الناس، والمساهمة في مجتمع أفضل»، مضيفاً «المعرض فرصة لتطوير العلاقات الرومانية - الإماراتية بشكل أكبر.

وأود تأكيد التزام بلدنا بمواصلة تعزيز تعاوننا الثنائي وتنويعه ليشمل مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك».

وتابع ميشلارو: «شعارنا الرئيس هو (الطبيعة الجديدة)، لأن رومانيا تعتقد أن التحدي الأكبر الذي تواجهه البشرية حالياً يتمثل في علاقتها بالطبيعة؛ لذلك، نجد أن الشعار هو استجابة ضرورية لإيجاد توازن جديد في محاولتنا لضمان مستقبل للبشرية، بالتركيز على سبل تقليل الأضرار التي تلحق بالبيئة، وتقليل استهلاك الطاقة وانبعاثات الكربون، وإعادة تدوير نفايات الإنتاج ودمج مبادئ الاقتصاد الدائري».

ويقع جناح رومانيا في منطقة الاستدامة، ويحمل شعار «الطبيعة الجديدة»، ليستكشف التوازن الدقيق بين الطبيعة والتكنولوجيا.

وفي ضوء احتضان رومانيا 2000 ينبوع تضم نحو 60% من احتياطيات المياه المعدنية في أوروبا، يتيح الجناح للزوار الاطلاع على أكثر مياه البلاد نقاءً، فضلاً عن أخذ العينات ومقارنة 10 أنواع من الماء الغني بالمعادن، بما في ذلك أصناف الذهب والفضة.

• 10 أنواع من الماء الغني بالمعادن، يعرضها الجناح الروماني.

• 2000 ينبوع تضم نحو 60% من احتياطيات المياه المعدنية في أوروبا تحتضنها رومانيا.


موجات من التصفيق

وسط موجات من التصفيق والتفاعل الجماهيري، قدمت الفرقة الشعبية الرومانية، استعراضاتها على مسرح دبي ميلينيوم ضمن احتفالات بلادها بيومها الوطني في «إكسبو 2020 دبي».

وعرضت الفرقة لوحات من التراث الروماني، صمّمتها مديرة الفرقة، سليفيا ماكريا، وجسّدت في مجملها تقاليد هذا البلد المتنوعة في الأعراس والمناسبات.

كما أدى أعضاء الفرقة فقرات منفردة وجماعية بإيقاعات تتناغم مع حركات اليدين والقدمين، وسط تفاعل كبير وتصفيق متواصل من الجمهور. وظهر أعضاء الفرقة بالأزياء التقليدية والشعبية الشهيرة في رومانيا، ونجحوا في تقديم مجموعة من روائع الموسيقى السيمفونية، مثل موسيقى الرابسودي الرومانية لجورج إينيسكو.

طباعة