عائدات المجموعة تسجل 3.9 مليارات درهم بنمو 14%

أرباح «موانئ أبوظبي» تنمو 112% إلى 845 مليون درهم في 2021

سجلت «مجموعة موانئ أبوظبي» خلال العام 2021 نمواً في العائدات بلغ 14% مقارنة بالفترة نفسها من العام 2020، لتصل إلى 3.9 مليارات درهم مقارنة مع نحو 3.4 مليارات درهم في عام 2020.

وأرجعت «موانئ أبوظبي» هذا الارتفاع إلى النمو في أحجام المناولة، والتنويع في قطاعات الأعمال، وإبرام شراكات جديدة.


قيمة الأرباح

ووفقاً للمجموعة، فقد شهدت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك زيادة خلال عام 2021 لتصل إلى 1.6 مليار درهم، بزيادة عن الرقم المسجل في عام 2020 والبالغ 1.5 مليار درهم، وذلك بحسب البيانات المالية الأولية غير المدققة للأشهر الـ 12 المنتهية في 31 ديسمبر 2021. كما بلغ صافي الربح 845 مليون درهم في عام 2021 بنمو قدره 112,8 % مقارنة مع 397 مليون درهم في عام 2020.


أصول المجموعة

بدورها، وصلت قيمة أصول المجموعة بحلول 31 ديسمبر 2021 إلى 28.5 مليار درهم، في ما ارتفعت أسهم رأس المال إلى 10.7 مليارات درهم.

ولفتت «موانئ أبوظبي» إلى أن هذه الأرقام لا تعكس الحدث الأخير في يناير من عام 2022، والذي ساهم في زيادة الأصول، وأسهم رأس المال، حيث نقلت «القابضة» (ADQ) ملكية أسهم شركتين مدرجتين إلى «مجموعة موانئ أبوظبي» لتشمل 22.32% من أسهم شركة الخدمات اللوجستية (أرامكس)، و10% من شركة الجرافات البحرية الوطنية، والتي تبلغ قيمتها السوقية مجتمعة نحو 2.4 مليار درهم، وذلك وفقاً لسعر الإغلاق لأسهم الشركتين في السابع من فبراير 2022، فضلاً عن استقطاب المجموعة 4.0 مليارات درهم في إصدار أولي قبل إدراج أسهمها في سوق أبوظبي للأوراق المالية.

 
تصنيف الإئتماني

وذكرت «مجموعة موانئ أبوظبي» أنها حصلت على تصنيف (A+) مع «نظرة مستقبلية مستقرة» من قبل وكالتي «إس آند بي» و«فيتش» للتصنيف الإئتماني في عام 2021.


دعم القيادة

وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة موانئ أبوظبي، فلاح محمد الأحبابي، إن هذه النتائج المتميزة تعزز المكانة التي تتمتع بها المجموعة خلال فترة شهدت فيها التجارة وسلسلة التوريد العالمية تحديات عدة.

وأضاف: «في إطار رؤيتنا الرامية إلى تبني ثقافة الابتكار، وبناء الشراكات الاستراتيجية مع شركات عالمية، سنواصل العمل لتحقيق نتائج قوية والمحافظة على زخم النمو، ويعود الفضل في ما وصلت إليه المجموعة، اليوم، إلى توجيهات قيادتنا، ودعمها الثابت والمستمر لخططنا الطموحة الرامية إلى تحقيق التنويع الاقتصادي ودعم قطاع التصنيع في الدولة».


أداء متميز

من جانبه، أشار العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ أبوظبي، الكابتن محمد جمعة الشامسي، إلى أن المجموعة سجلت نمواً كبيراً خلال عام 2021، بفضل الأداء المتميز الذي حققته أعمالها.

وأضاف: «واصلت الموانئ والمدن الاقتصادية التابعة للمجموعة، تحقيق عائدات ممتازة، في حين كان لتوسيع الخدمات اللوجستية ونمو أعمال الشحن أثراً كبيراً في زيادة العائدات».

وعبر الشامسي عن ثقته في أن المجموعة في موقع مثالي يتيح لها تسريع خطط التوسع المحلي والعالمي خلال العام الجاري وما بعده، وإحداث أثر ملموس على امتداد طيف واسع من القطاعات.


أحجام المناولة


إلى ذلك، سجلت الأحجام التي ناولتها «مجموعة موانئ أبوظبي» في عام 2021 مستويات سنوية قياسية بلغت 45 مليون طن بزيادة 30 مليون طن عن عام 2020، بينما نجحت المناطق الصناعية التابعة لقطاع المدن الاقتصادية والمناطق الحرة في تأجير أراض متنوعة بلغت مساحتها ثلاثة ملايين متر مربع خلال الفترة نفسها، ما يعكس الانتعاش والتعافي الاقتصادي من تأثيرات جائحة «كوفيد-19».

أما على صعيد أعمال مناولة الحاويات، فقد سجلت الأحجام نمواً لافتاً، إذ بلغت 3.4 ملايين حاوية نمطية في عام 2021 في زيادة عن الرقم السابق المسجل في عام 2020 والبالغ 3.2 ملايين حاوية نمطية، رغم التحديات والقيود المستمرة التي تعرضت لها سلسلة التوريد وسوق شحن الحاويات العالمي.

 

 

طباعة