تعتزم استثمار 100 مليون درهم في «حُرة» حمرية الشارقة

«ميدترا» الأميركية تدشن مقرها الأول في الإمارات




 أكد سعود سالم المزروعي مدير هيئة المنطقة الحرة بالحمرية نجاح المنطقة في إستقطاب الشركات العالمية المتنوعة الاختصاصات والمجالات على التواجد في الشارقة واتخاذها مركزا لعملياتها في أسواق المنطقة و ذلك لما توفره حرة الحمرية من تسهيلات غير مسبوقة وخدمات استثنائية تدعم تطلعات هذه الشركات في تحقيق أهدافها الاقتصادية.

جاء ذلك خلال مراسم إفتتاح شركة "ميدترا" الأمريكية - إحدى أكبر الشركات العالمية في إنتاج وصناعة المعدات والمنتجات الطبية والصحية بمقرها الجديد في هيئة المنطقة الحرة بالحمرية في الشارقة موسعة نشاطها في أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا انطلاقا من إمارة الشارقة.
وتنشط الشركة الأمريكية في أكثر من 40 دولة حول العالم ويتوقع أن يبلغ حجم استثمارها في المنطقة الحرة بالحمرية 100 مليون درهم خلال السنوات القادمة مع تشييدها لمرافق إنتاج وتصنيع حديثة وفق تقنيات متطورة ومبتكرة ، حيث أطلقت الشركة المرحلة الأولى من استثمارها في حمرية الشارقة تمهيدا للتوسع في خدمة عملائها بالسوق المحلية والأسواق العالمية.

حضر مراسم افتتاح المقر الجديد لشركة "ميدترا" سعود سالم المزروعي الذي جال في مرافق الشركة مطلعا على سير عملياتها ونشاطها ومستمعا من مسؤوليها عن التقنيات المتبعة في صناعة وإنتاج المعدات والمنتجات المتطورة في مجال الصناعات الطبية حيث تخدم الشركة أسواق منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا منذ عام 2004 من مقرها في المملكة العربية السعودية وقد بدأت بخدمة السوق الإماراتية منذ العام 2013 قبل أن تقرر الاستفادة من المزايا التنافسية التي توفرها هيئة المنطقة الحرة بالحمرية لتوسيع نشاطها وتأسيس وجود لها في دولة الإمارات يلبي الطلب المتنامي على خدماتها ومنتجاتها.

وتوفر الشركة أكثر من 3000 منتج متنوع يستخدم في العديد من القطاعات الاقتصادية أبرزها الرعاية الطبية ومنتجات الرعاية الشخصية والزراعة والصناعات الغذائية والثروة الحيوانية والضيافة والنفط والغاز والقطاعات الصناعية حيث تتميز منتجات الشركة بجودتها العالية والتقنيات الحديثة المعتمدة في تصنيعها وإنتاجها.

ولفت مدير هيئة المنطقة الحرة بالحمرية إلى أن الاستثمار الجديد يعكس تنوع الاستثمارات الأجنبية التي تستقطبها المنطقة والتي تدعم خطط التنوع الاقتصادي وترسخ مكانة الشارقة كمركز للصناعات النوعية في ظل التوجيهات الحكيمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بدعم قطاع الأعمال وتوفير أفضل الخدمات للمستثمرين والارتقاء بالأداء الاقتصادي للإمارة.

طباعة