«دبي للمجوهرات» أرجعته إلى زيادة الشراء لأغراض الادخار

%300 ارتفاعاً متوقعاً في مبيعات السبائك والعُملات بدبي خلال 2020

توحيد عبدالله: «معظم مبيعات السبائك والعُملات تركزت في الأوزان الصغيرة والمتوسطة».

توقع رئيس مجلس إدارة مجموعة الذهب والمجوهرات في دبي، توحيد عبدالله، أن تسجل مبيعات السبائك والعُملات الذهبية ارتفاعاً تقدر نسبته بـ300%، خلال العام الماضي، مقارنة بعام 2019، مرجعاً ذلك إلى تأثير تداعيات جائحة «كورونا»، التي زادت من ثقافة ومفاهيم شراء السبائك والعُملات لأغراض الادخار.

وأضاف عبدالله، في تصريحات صحافية خلال لقاء عقدت المحموعة، أمس، أن «معظم مبيعات السبائك والعُملات تركزت في الأوزان الصغيرة والمتوسطة، مثل القطع بوزن 20 و30 و50 غراماً»، موضحاً أن «ذلك يعني أن الإقبال يرجع إلى متعاملين عاديين يشترون بهدف الادخار، وليس من مستثمرين في قطاع الذهب».

وأشار إلى أن رواج حركة النشاط السياحي في الدولة رفع مبيعات المشغولات الذهبية، خلال الربع الرابع من العام الماضي، كما استمرت تلك المؤشرات خلال بداية العام الجاري، ما أدى إلى ارتفاع المبيعات، بالتزامن مع مهرجان دبي للتسوّق، وعدد من المناسبات المحفزة للشراء.

وأوضح عبدالله أن «المهرجان أسهم في زيادة المبيعات في عدد من منافذ البيع بنسب راوحت بين 20 و25%، منذ بداية إطلاقه الشهر الماضي وحتى الآن، الأمر الذي حفز العديد من المتاجر على الإسهام في جوائز المهرجان، التي تقدر قيمتها حالياً بنحو سبعة ملايين درهم»، مشيراً إلى أن التجار أسهموا في تغطية 95% من تكاليف تلك الجوائز.

ولفت إلى أن استئناف الربط الجوي مع الوجهات الدولية أعاد الزخم لصادرات الذهب إلى مختلف الدول، بعد تأثرها خلال فترات الإغلاق في مرحلة ذروة الجائحة.

وأفاد عبدالله بأن مجموعة الذهب والمجوهرات في دبي تتعاون حالياً مع عدد من شركات الصناعة الإسرائيلية المتخصصة في مجال تقنيات تصنيع وتصميم المشغولات الذهبية والمجوهرات، وذلك لتبادل الخبرات، إضافة إلى الاستفادة من خبرات الشركات الإسرائيلية في النفاذ إلى الأسواق الأميركية، ما يدعم نمو الصادرات المحلية من الذهب لتلك الأسواق، التي تعدّ أسواقاً جديدة بالنسبة للشركات المحلية.

بدورها، قالت عضو مجلس إدارة رئيسة قسم التسويق في «دبي للذهب والمجوهرات» المديرة التنفيذية لقطاع الشراكات الاستراتيجية لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، ليلى سهيل، إنه منذ بداية أول 30 يوماً من حملات مهرجان دبي للتسوّق حصل 60 متسوّقاً على 15 كيلوغراماً من الذهب، ضمن الجوائز المخصصة للمتسوّقين في المهرجان، فيما يتبقى 40 متسوّقاً لديهم الفرصة للفوز بـ10 كيلوغرامات من الذهب.


المركز الأول

قال رئيس مجلس ادارة مجموعة الذهب والمجوهرات في دبي، توحيد عبدالله، إن الإمارات تتصدر المركز الأول في تجارة وتداول السبائك الذهبية على المستوى العالمي، إذا تستأثر بنسبة بلغت 12% من إجمالي تجارة سبائك الذهب حول العالم خلال العام الماضي، وهو ما يوضح مدى رواج تلك التجارة في الدولة، خصوصاً في سوق دبي.

وأضاف أن «الإمارات تتصدر قائمة الكبار في تجارة سبائك الذهب، تلتها سويسرا والمملكة المتحدة والهند».

طباعة