8.33 مليارات درهم مكاسب أسواق المال

عوّضت الأسهم المحلية، خلال تعاملات أمس، جانباً من الخسائر التي منيت بها خلال الجلستين الماضيتين، لتربح نحو 8.33 مليارات درهم خلال جلسة أمس، وسط مشتريات قوية من المؤسسات، ونشاط الأسهم القيادية في السوقين.

وربح سوق دبي المالي نحو 3.63 مليارات درهم، بعد أن ارتفع مؤشره بنسبة 1.23% ليغلق عند 2831 نقطة. وارتفعت أسهم 22 شركة، فيما تراجعت أسهم 10 شركات، وظلت أسهم شركتين دون تغيير.

وتصدرت أسهم «إعمار»، وبنك دبي الإسلامي، وبنك الإمارات دبي الوطني، قائمة أنشط الأسهم، بعد استحواذها على 53% من قيم التداولات، وارتفعت بنسبة 0.39% و1.95% و1.75% على التوالي.

وشهدت كل القطاعات ثباتاً في أدائها، مع ارتفاع طفيف لقطاعات البنوك، والاستثمار والخدمات المالية والعقارات والاتصالات.

وواصل المواطنون مشترياتهم في سوق دبي بصافي 10 ملايين 843 ألف درهم، كما اتجه الأجانب نحو الشراء بصافي 4.15 ملايين درهم، فيما اتجه العرب والخليجيون نحو البيع بصافي 13 مليون درهم و1.96 مليون درهم على التوالي. واتجهت المؤسسات نحو الشراء بصافي 7.64 ملايين درهم، فيما اتجه الأفراد وبقية المستثمرين نحو البيع بصافي 6.3 ملايين درهم، و1.4 مليون درهم، على التوالي.

وربح سوق أبوظبي للأوراق المالية نحو 4.7 مليارات درهم، بعد ارتفاع مؤشره بنسبة 0.74% ليغلق عند 5118.76 نقطة. وارتفعت أسهم 15 شركة، فيما تراجعت أسهم خمس شركات، وظلت أسهم سبع شركات ثابتة دون تغيير.

وتصدّرت أسهم «الدار» وبنك أبوظبي التجاري، وبنك أبوظبي الأول، واتصالات، نشاطات السوق، بعد استحواذها على 67.7% من إجمالي قيم التداولات، وارتفعت تلك الأسهم بنسبة 0.88%، و0.94%، و1.2%، و2.11% على التوالي.

واتجه العرب والخليجيون نحو الشراء بصافي 22.1 مليون درهم و6.058 ملايين درهم على التوالي، فيما اتجه الأجانب والمواطنون نحو البيع بصافي 4.94 ملايين درهم، و2.33 مليون درهم على التوالي. واتجهت المؤسسات نحو الشراء بصافي 629.8 مليون درهم، فيما اتجه الأفراد نحو البيع بالقيمة نفسها.

طباعة