EMTC

«فيزيت بريتين»: أمضوا 776.8 ألف ليلة فندقية وأنفقوا 1.18 مليار درهم

80.7 ألف إماراتي زاروا المملكة المتحدة في 9 أشهر

محمد الريس: «الإعفاء من التأشيرة، وتراجع كلفة السفر، رفعا معدلات تدفق السياح إلى المملكة المتحدة».

أظهرت بيانات لهيئة السياحة البريطانية (فيزيت بريتين) أن عدد الزوار الإماراتيين إلى المملكة المتحدة خلال الفترة الممتدة بين يناير وسبتمبر 2018، بلغ 80 ألفاً و785 زائراً، بنسبة نمو بلغت 46.81%، مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق.

ووفقاً لبيانات حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، فقد بلغ إجمالي حجم إنفاق الزوار الإماراتيين في المملكة المتحدة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي 241.4 مليون جنيه إسترليني (نحو 1.18 مليار درهم)، فيما بلغ عدد الليالي الفندقية التي أمضوها في المملكة المتحدة 776 ألفاً و854 ليلة فندقية.

وتفصيلاً، أظهرت بيانات لهيئة السياحة البريطانية (فيزيت بريتين) أن عدد الزوار الإماراتيين إلى المملكة المتحدة خلال الفترة الممتدة بين يناير وسبتمبر من عام 2018 بلغ 80 ألفاً و785 زائراً، بنسبة نمو بلغت 46.81%، مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق عليه.

وأظهرت البيانات أن إجمالي أعداد الزوار الإماراتيين إلى المملكة المتحدة بلغ 16 ألفاً و186 زائراً خلال فترة الربع الأول من عام 2018، و23 ألفاً و519 زائراً في الربع الثاني، و41 ألفاً و80 زائراً خلال الربع الثالث.

ووفقاً للبيانات، فقد وصل إجمالي حجم إنفاق الزوار الإماراتيين في المملكة المتحدة خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2018 إلى 241.4 مليون جنيه إسترليني (نحو 1.18 مليار درهم) بنمو نسبته 20.85%.

وأوضحت البيانات أن الزوار الإماراتيين أمضوا 776 ألفاً و854 ليلة فندقية في المملكة المتحدة خلال فترة الأشهر التسعة الأولى من عام 2018، بنسبة تراجع بلغت 8.8%، لافتة إلى أن فترة الربع الثالث وحدها سجلت 425 ألف ليلة فندقية.

ووفقاً لبيانات «فيزيت برتين»، فإن 76% من الزوار من دولة الإمارات الذين يقضون عطلات في المملكة المتحدة، يزورونها بشكل متكرر في غضون 10 سنوات، مشيرة إلى أن التسوق، وزيارة الحدائق والمتنزهات من أبرز الأنشطة بالنسبة إليهم خلال عطلاتهم، لافتة إلى أن العائلات العربية تفضل عادة الإقامة في أجنحة فندقية أو غرف متصلة، أو استئجار شقة. وأشارت الهيئة إلى سهولة السفر والوصول إلى بريطانيا بالنسبة إلى الزوار الإماراتيين، نظراً للعدد الكبير للرحلات الجوية التي تربط دولة الإمارات مع مختلف المطارات البريطانية، وآلاف المقاعد المتاحة على هذه الرحلات أسبوعياً.

وقال نائب الرئيس التنفيذي لشركة الريّس للسفريات - مجموعة الريّس، محمد جاسم الريس، إن إعفاء الإماراتيين من التأشيرة إلى بريطانيا، وتسهيلات السفر أسهما في رفع معدلات التدفق السياحي إلى هذه الوجهة، مشيراً إلى أن المملكة المتحدة تمثل وجهة تقليدية بالنسبة إلى العديد من الإماراتيين منذ فترة طويلة، إذ يسافرون إليها باستمرار.

وأضاف الريس لـ«الإمارات اليوم» أن زيادة عدد الرحلات الجوية بين البلدين، وتوافر سعة مقعدية كبيرة على الرحلات، أسهما في خفض متوسط أسعار التذاكر، ما شجع من معدلات الزيارة، موضحاً أن أسعار تذاكر السفر إلى هذه الوجهة انطلاقاً من دولة الإمارات تراجعت بشكل كبير خلال السنوات الماضية.

ولفت الريس إلى أن فترة إقامة الإماراتيين في الوجهات السياحية، خصوصاً إلى المملكة المتحدة، تعد مرتفعة وتصل في المتوسط إلى 12 يوماً، وتزيد على شهر خلال فترة الصيف، مشيراً إلى أن فترة الإقامة الطويلة تنعكس في ارتفاع معدلات الإنفاق السياحي.

وقال: «تركز هيئات الترويج السياحي العالمية على الزوار الإماراتيين، لأنهم ينفقون أكثر، ويقضون ليالي فندقية أطول في الوجهات السياحية، ما ينعكس إيجاباً على اقتصادهم السياحي».

طباعة