شاهد.. أفضل الوجهات السياحية في أوروبا لمدمني التقاط الصور

    صورة

    إذا كنت من محبي مواقع التواصل الاجتماعي وتبحث عن أفضل الوجهات السياحية في أوروبا لالتقاط أجمل الصور الفوتوغرافية وتحميلها على "إنستغرام"، إليك أفضل الوجهات من شركة "ويجو" المتخصصة في قطاع خدمات السفر والحجوزات عبر الإنترنت.
    أمستردام 

    عندما تأتي على ذكر أمستردام، فأولّ ما يخطر على بالك هو تصوير حقول التوليب الساحرة والقنوات المائية التي تعلوها الجسور.  ومع ذلك، تُعدّ "قناة الإمبراطور" أو Keizersgracht من أكثر القنوات تصويراً، لا سيّما في الليل عندما يكون الجسر مضاءً.

    وفي حال لم يتسنّ لك زيارة حقول التوليب، اذهب إلى سوق بلويمن bloemenmarkt حيث بيعت أول الزهور التي أتت على متن قوارب عائمة في عام 1862، أما القصر الملكي، فهو مكان يفيض سحراً وجمالاً.

    سانتوريني 

    أهمّ ما يساعدك على التصوير بسهولة في هذا المكان هو إمكانية تنقلك على درجات ATV أو سيراً على الأقدام من دون الحاجة إلى سيارة، توجه الى مدينة أويا مع منازلها التقليدية البيضاء والقباب الزرقاء فهي مثالية للتصوير عند الغروب، أما مدينة "فيرا"، فتعدّ أكثر صخباً مع مطاعمها ومقاهيها، فضلاً عن التنزه في شوارع هادئة واستكشاف العديد من الأزقة والشوارع التي تطلّ على الكالديرا (البحيرة البركانية)، أما شاطئ "بيريسا" فيشكّل بدوره خلفية رائعة في حال رغبت بالتقاط صور السيلفي.

    بوسيتانو

    ليس من المبالغة القول إنّ كلّ زاوية في إيطاليا هي بمثابة موقع مثاليّ للتصوير، ولكن هل زرت مدينة بوسيتانو من قبل؟ حسناً ستتأكد عندما تفعل أنها واحدة من أجمل القرى الموجودة في إيطاليا وأوروبا، تقع هذه القرية على ساحل أمالفي في كامبانيا، وهي عبارة عن تلال مؤدية إلى الساحل، ويمكنك أن تقف على شاطئ Spiaggia Grande أو في البحر وتنظر إلى ناحية التلال المملؤة بالمنازل الملوّنة الساحرة.

    دوبروفنيك 

    تقع هذه المدينة في جنوب كرواتيا مباشرة على البحر الأدرياتيكي، مما يعني أنك ستحصل على خلفية مذهلة حيث المياه الزرقاء والمباني القديمة التاريخية التي تصل مباشرة إلى الخط الساحلي، أسوار مدينة دوبروفنيك هي أول ما عليك تصويره، فهي من أهمّ المعالم السياحية، ستحصل على إطلالات بانورامية على المياه والمرفأ حيث القوارب المختلفة ترسو بسلام، ولا تنس التجوّل في المدينة القديمة الخالية من السيارات والمدرجة على لائحة التراث العالمي، فهي تزخر بمئات المطاعم والمقاهي الأنيقة ومحلات بيع التذكارات، أما الصعود في التلفريك فرصة مثالية لتصوير نفسك والمناظر الخلابة من حولك. 

    مينوركا 

    إنها الجزيرة الثانية من حيث المساحة في مجموع جزر البليار الإسبانية الواقعة في البحر الأبيض المتوسط، وقد صنفت أجزاء كبيرة كمحمية من قبل منظمة اليونيسكو، تضمّ المدينة أقدم البيوت في أوروبا وعلى رأسها ما يعرف بـ Naveta d’es Tudons. ، وقبل القفز في المياه الفيروزية، يمكن توثيق جمال خليج Cala Morell بالكثير من الصور.

    طباعة