كريستيانو رونالدو يقترب من النصر السعودي.. أسباب منطقية تنهي الصفقة

ينتظر عشاق كرة القدم في العالم وخاصة عشاق النجم البرتغالي التاريخي كريستيانو رونالدو، معرفة وجهة اللاعب خلال فترة الانتقالات المقبلة بعد انتهاء مشاركة اللاعب في كأس العالم قطر 2022، عقب انتهاء تعاقده مع ناديه مانشستر يونايتد بالتراضي قبل ساعات قليلة من خوض اللاعب أول مباراة له في المونديال مع منتخب البرتغال والذي انتهى بنتيجة 3-2 على منتخب غانا.

وتصدر اللاعب أغلفة الصحف العالمية خلال الفترة الماضية عن العروض الذي تلقاها ومنها العرض الأغلى في العالم المقدم من نادي النصر السعودي والذي سيجعل اللاعب الأغلى في العالم متفوقا على نجم باريس سان جيرمان مبابي، بعرض يصل قيمته إلى 100 مليون يورو سنويا لعقد يمتد لموسمين وهو العرض الأعلى المقدم لصاحب الـ 37 عاماً.

ونسرد خلال التقرير التالي بعض الأسباب التي قد تجعل من توجه اللاعب إلى الدوري السعودي أمر قريب جداً، ويأتي في مقدمتها بالتأكيد القيمة المالية للصفقة والتي لم تعطي للاعب في التاريخ بهذا العمر وعدم قدرة أي نادي على تقديم هذا العرض المالي الضخم، أما الأمر الثاني هو المشاكل الذي جمعت اللاعب البرتغالي مع مدربه الهولندي في مانشستر يونايتد، بسبب إبقاء اللاعب على دكة البدلاء وهو أمر بالتأكيد خاص بالمدرب ونجح فيه وحقق مانشستر الفوز في العديد من اللقاءات الهامة بدون رونالدو.

هذا الأمر قد يُقلق أي مدرب يقود فريق عالمي ينافس على البطولات بسبب رغبة رونالدو في اللعب دائماً وعدم الرغبة في الجلوس على دكة البدلاء، هذا إضافة إلى المشاكل التي قد تحدث داخل غرفة ملابس أي فريق يتواجد فيه رونالدو في هذا التوقيت الهام، وربما تغيير خطة اللعب من أجل اللاعب والنظر إلى الأمور التسويقية فقط للتعاقد على حساب الجانب الفني.

أما الأمر الأخير الذي قد يدفع رونالدو للتوجه إلى الدوري السعودي هو فوز السعودية على الأرجنتين بقيادة ميسي، وهو ما يجعل اللاعب يتأكد قوة الدوري السعودي الذي يأتي في مقدمة الدوريات الآسيوية، وقد تكون رغبة كريستيانو رونالدو في كتابة تاريخ جديد بقارة أخرى هو سبب في قبول هذا العرض المالي الكبير.

 

طباعة