ذهبية تاريخية لسارة العامري في آسيوية الكاراتيه.. ومنتخبنا يرفع رصيده إلى 7 ميداليات

في إنجاز تاريخي للكاراتيه الإماراتي .. حققت اللاعبة سارة العامري أمس الميدالية الذهبية في مسابقة فردي الكومتيه للسيدات لوزن 61 كجم في منافسات بطولة آسيا التي أقيمت في العاصمة الكازاخستانية ألماتي خلال الفترة من 18 إلى 22 ديسمبر الجاري .

وتعد تلك الذهبية هي الأولى في تاريخ الكاراتيه الإماراتي في فئة فردي السيدات على المستوى القاري. كما تعد هذه الميدالية هي الثانية لسارة العامري بالبطولة بعد إحرازها للميدالية البرونزية في مسابقة الكومتيه لوزن 61 كجم في فئة تحت 21 عاما.

وحقق فريق السيدات المكون من اللاعبات حوراء العجمي، وفاطمة خصيف، وسارة العامري، واليازية خالد المركز الثاني والميداليات الفضية في مسابقة جماعي الكوميتيه. وفي منافسات فردي الكومتيه رجال أحرز اللاعب سليمان المال الميدالية البرونزية.

وبختام البطولة تكون حصيلة منتخبنا الوطني للكاراتيه 7 ميداليات بواقع ذهبية واحدة و4 فضيات وبرونزيتين، وهي حصيلة مميزة تعكس مدى تطور اللعبة في الإمارات، وصعودها المتسارع على المستوى القاري.

وأشاد رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي للكاراتيه النائب الأول لرئيس الإتحاد الدولي اللواء م ناصر عبد الرزاق الرزوقي   بالإنجازات القارية، معربا عن قناعته بأن مثل هذه النتائج كفيلة بأن تكون مؤشرا إيجابيا للمستقبل، ودافعا كبيرا لتحقيق المزيد من الإنجازات.

من جهته أعرب نائب رئيس الاتحاد الآسيوي للكاراتيه راشد آل علي عن سعادته بإنجاز البعثة، مهنئا اللاعبين واللاعبات على التميز والإبداع بتلك البطولة، مشيرا إلى أن ما يتحقق من إنجازات في الوقت الراهن ما هو إلا نتيجة طبيعية لتخطيط سليم، وعمل تراكمي دؤوب ومدروس من مجلس إدارة الاتحاد الذي يرفع شعار روح الفريق الواحد، وتتضافر جهود أعضائه لخدمة اللعبة وتوفير أفضل بيئة للاعبين واللاعبات في الدولة.

من ناحيته أشاد الأمين العام للاتحاد العربي للكاراتيه  المهندس حميد شامس بجهود اللاعبين واللاعبات في البطولة، معربا عن فخره بما تحقق من إنجاز للإمارات على مستوى قارة آسيا.

وستعود البعثة إلى الإمارات صباح غد .. ويقام لها استقبال حافل في مطار دبي من مسؤولي الرياضة ومحبي لعبة الكاراتيه وأولياء أمور اللاعبين.

طباعة