بداية مخيبة للهولندي تين كات مع الوحدة

حقق مدرب الوحدة الجديد الهولندي تين كات بداية مخيبة له مع العنابي بسقوطه أمام ضيفه اتحاد كلباء، بهدف دون رد، الجمعة، في الجولة 23 من دوري الخليج العربي لكرة القدم.
وجاء هدف المباراة الوحيد عن طريق أحمد عامر «27».
ولم يقدم أصحاب السعادة العرض المنتظر منهم في أول ظهور لهم مع المدرب الهولندي على الرغم من نجاح الفريق في تحقيق الفوز في آخر مباراتين بقيادة المدرب المؤقت الفرنسي الفرنسي غريغوري دوفيرينس على حساب الظفرة والجزيرة.
وعلى الرغم من أن الوحدة كان الأكثر سيطرة على مجريات اللعب في البداية، إلا أن الفريق وضح عليه التأثر بغياب العقل المفكر إسماعيل مطر، فاتسمت معظم المحاولات بالعشوائية والفردية ما مكن دفاع الفريق المنافس من أن تكون له اليد الطولية على معظم الهجمات.
في المقابل، نجح مدرب اتحاد كلباء، الأورغوياني جورج داسيلفا في اللعب على الثغرات الموجودة في دفاع الوحدة وتحديد في منطقة وسط الملعب، فتمكن لاعبوه من إحراز هدف المباراة الوحيد من هجمة مرتدة صنعها الحارس جمال عبدالله، واستفاد أحمد عامر من خطأ دفاعي للمخضرم فارس جمعة، وسدد منها كرة أرضية باغتت الحارس محمد الشامسي.
وضغط رجال المدرب الهولندي تين كات بعد الهدف بغية إدراك التعادل، وكاد بالفعل مبوكو، أن يصل لمبتغاه من ضربة رأس وهو في مكان مثالي ليبعدها المدافع فهد سبيل قبل أن تتجاوز الكرة خط المرمى.
وفي الشوط الثاني، تواصلت محاولات العنابي للوصول إلى شباك اتحاد كلباء، ولكن الحارس جمال عبد الله كان له رأي آخر وأبعد العديد من الكرات الخطرة كان أبرزها تسديدة مبوكو من ضربة ثابتة أبعدها لركنية.

طباعة