ويستوود‭ ‬يبحث‭ ‬عن‭ ‬لقب‭ ‬أول‭ ‬في‭ ‬‮«‬غولف‭ ‬دبي‮»‬‭ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬بمشاركته‭ ‬الـ‭ ‬ 25‬‬

يبحث‭ ‬بطل‭ ‬العالم،‭ ‬للموسم‭ ‬الماضي،‭ ‬في‭ ‬‮«‬السباق‭ ‬إلى‭ ‬دبي‮»‬‭ ‬للاعبي‭ ‬الغولف‭ ‬المحترفين،‭ ‬الإنجليزي‭ ‬لي‭ ‬ويستوود،‭ ‬في‭ ‬مشاركته‭ ‬الـ25،‭ ‬ببطولة‭ ‬‮«‬أوميغا‭ ‬دبي‭ ‬ديزرت‭ ‬كلاسيك‮»‬،‭ ‬عن‭ ‬لقبه‭ ‬الأول،‭ ‬تاريخياً،‭ ‬في‭ ‬البطولة‭ ‬التي‭ ‬تستهل‭ ‬صباح‭ ‬اليوم‭ ‬على‭ ‬ملعب‭ ‬المجلس‭ ‬في‭ ‬نادي‭ ‬الإمارات‭ ‬بدبي،‭ ‬وتقام‭ ‬في‭ ‬نسختها‭ ‬الـ32‭ ‬حتى‭ ‬السبت‭ ‬المقبل،‭ ‬بإجمالي‭ ‬جوائز‭ ‬يبلغ‭ ‬3‭.‬25‭ ‬ملايين‭ ‬دولار‭ (‬11.9‭ ‬مليون‭ ‬درهم‭).‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

ويستند‭ ‬ويستوود،‭ ‬في‭ ‬تحقيق‭ ‬طموحاته،‭ ‬إلى‭ ‬خبراته‭ ‬الاحترافية‭ ‬في‭ ‬عالم‭ ‬الغولف،‭ ‬التي‭ ‬استهلها‭ ‬منذ‭ ‬عام‭ ‬1993،‭ ‬وحصد‭ ‬على‭ ‬مدارها‭ ‬25‭ ‬لقب‭ ‬بطولة‭ ‬عالمية،‭ ‬بجانب‭ ‬تتويجه‭ ‬في‭ ‬ثلاث‭ ‬مناسبات‭ ‬بطلاً‭ ‬للعالم‭ ‬في‭ ‬‮«‬السباق‭ ‬إلى‭ ‬دبي‮»‬،‭ ‬كان‭ ‬آخرها‭ ‬الموسم‭ ‬الماضي،‭ ‬خصوصاً‭ ‬أن‭ ‬سوء‭ ‬الطالع‭ ‬كان‭ ‬العنوان‭ ‬الأبرز‭ ‬لويستوود‭ ‬في‭ ‬مشاركاته‭ ‬الـ24‭ ‬الماضية،‭ ‬في‭ ‬‮«‬أوميغا‭ ‬دبي‭ ‬ديزرت‭ ‬كلاسيك‮»‬،‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬كان‭ ‬على‭ ‬بُعْد‭ ‬خطوة‭ ‬واحدة‭ ‬لانتزاع‭ ‬لقبها‭ ‬في‭ ‬ثلاث‭ ‬مناسبات،‭ ‬وحلوله‭ ‬وصيفاً‭ ‬في‭ ‬نسخ‭: ‬1999‭ ‬و2010‭ ‬و2012،‭ ‬وأكثرها‭ ‬إثارة‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2010،‭ ‬والتي‭ ‬خسرها‭ ‬الإنجليزي‭ ‬في‭ ‬جولة‭ ‬التمايز‭ ‬لحساب‭ ‬البطل‭ ‬المتوج‭ ‬ميغيل‭ ‬أنخيل‭ ‬خيمنيز،‭ ‬بعد‭ ‬تعادلهما‭ ‬مع‭ ‬نهاية‭ ‬الأيام‭ ‬الأربعة‭ ‬للمنافسات،‭ ‬برصيد‭ ‬11‭ ‬ضربة‭ ‬تحت‭ ‬المعدل‭ ‬لكل‭ ‬منهما‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
وتصطدم‭ ‬طموحات‭ ‬ويستوود‭ ‬بوجود‭ ‬محفل‭ ‬قوي‭ ‬من‭ ‬نخبة‭ ‬نجوم‭ ‬اللعبة‭ ‬عالمياً،‭ ‬منهم‭ ‬خمسة‭ ‬ضمن‭ ‬قائمة‭ ‬المصنفين‭ ‬الـ10‭ ‬الأوائل‭ ‬في‭ ‬ترتيب‭ ‬‮«‬السباق‭ ‬إلى‭ ‬دبي‮»‬‭ ‬للموسم‭ ‬الحالي،‭ ‬الطامحين‭ ‬بدورهم‭ ‬إلى‭ ‬اللقب‭ ‬الأول،‭ ‬تاريخياً،‭ ‬في‭ ‬‮«‬أوميغا‭ ‬دبي‭ ‬ديزرت‭ ‬كلاسيك‮»‬،‭ ‬البطولة‭ ‬الأعرق‭ ‬والأكثر‭ ‬استمرارية‭ ‬في‭ ‬آسيا،‭ ‬من‭ ‬أبرزهم‭ ‬الإنجليزي‭ ‬تيرل‭ ‬هاتون‭ ‬الفائز،‭ ‬الأحد‭ ‬الماضي،‭ ‬بلقب‭ ‬بطولة‭ ‬‮«‬أبوظبي‭ ‬إتش‭ ‬إس‭ ‬بي‭ ‬سي‮»‬‭ ‬العالمية‭

للإطلاع على الموضوع كاملا، يرجى الضغط على هذا الرابط.
 

طباعة