قال إن أغلب اللاعبين المتميزين تم التجديد لهم

اللوغاني: العمل الجماعي سرّ نجاحات كلباء.. ولا نمتلك ميزانية ضخمة

صورة

قال رئيس شركة اتحاد كلباء لكرة القدم، علي اللوغاني، إن النادي لا يمتلك ميزانية ضخمة كما يشاع، وإن ما يحققه من نجاحات ونتائج طيبة، يقف وراءه توفيق النادي في التعاقدات، سواء للاعبين أو الجهاز الفني، وكذلك الجهد والعمل الجماعي الذي يقوم به اللاعبون والمدرب والإداريون.

وتابع في حديث لـ«الإمارات اليوم»: «ميزانية اتحاد كلباء مثلها مثل ميزانية أي نادٍ في الشارقة على وجه الخصوص، وبقية أندية الدولة بشكل عام»، وبلغ كلباء نصف نهائي كأس الخليج العربي، كما يحقق نتائج طيبة في دوري الخليج العربي، إذ يحتل المركز الثامن بـ19 نقطة. وقال اللوغاني إن الرغبة كبيرة لدى كلباء لتحقيق موسم مميز، وحصد المزيد من النجاحات، قائلاً إن النادي في موسم سابق حقق الصعود بميزانية متواضعة.

وبخصوص احتمال مغادرته النادي بنهاية الموسم، كما يتردد في الوسط الرياضي، قال: عندما أطمئن أن فريقي في أمان، وأنني غير قادر على العطاء أكثر، سأترك المكان لمن هو أفضل، ومدينة كلباء زاخرة بالشباب القادر على قيادة دفة النادي.

وأشار إلى أن أي نجاح يحققه النادي هو عمل جماعي، مشيراً إلى أن أحد الأسباب وراء التميز الذي عليه كلباء هذا الموسم، أن عدداً كبيراً من أعضاء مجلس إدارة الشركة من اللاعبين السابقين، وقال: «لدينا أعضاء في الشركة جميعهم رياضيون، لذلك فهم يتمتعون بالقدرة على فهم ما بداخل اللاعبين، وهذا الشيء سهّل علينا الكثير من الأمور، واختصر الطريق، وأنا سعيد بالتعامل معهم، وذلك أحد الأسباب التي قادت الفريق للتميز».

وأشار إلى أن الفريق يتطلع بقوة لتحقيق مركز في الدوري يعكس الجهود المبذولة، وعطاء اللاعبين، واجتهاد الجهاز الفني، وأنه إذا سنحت للفريق فرصة لتحقيق لقب في البطولات الأخرى، فسيسعى إلى ذلك، سواء في هذا الموسم أو المواسم المقبلة.

وبخصوص تجديد عقود اللاعبين الذين دخلوا في فترة الأشهر الستة، قال إن «أغلب اللاعبين البارزين تم التجديد لهم، وإن البعض تمت إعارتهم لأندية أخرى»، مشيراً إلى أن أهم شيء يتطلع إليه كلباء هو الاستقرار في المرحلة المقبلة، مبدياً ثقته بالإمكانات الفنية التي يمتلكها المدرب الأوروغوياني، خورخي دا سيلفا.

وقال إن النادي حالياً يمتلك فريقين (أساسي واحتياطي)، وإن «كلباء لا يغيّر اللاعبين إلا لحاجة الفريق، ولا نحبذ صرف الأموال في غير محلها، بل نستثمرها في إعداد جيل من أبناء النادي».

وأكد في جانب آخر أن حضور مدرب المنتخب، الهولندي مارفيك، لملعب كلباء لمتابعة بعض لاعبي الفريق في لقاء بني ياس الأخير بالكأس، أمر يسعد الجميع في النادي، قائلاً إن «بعض اللاعبين في كلباء يستحقون فرصة اللعب للمنتخب، على غرار ماجد راشد وعبدالسلام محمد، وعمر الخديم وأحمد عامر وغيرهم».


كلباء صعد هذا الموسم إلى نصف نهائي كأس الخليج العربي، ويحتل المركز الثامن في الدوري.

طباعة