الفجيرة يستضيف شباب الأهلي وعينه على إيقاف النزيف

مهدي علي يظهر في المنطقة الفنية بعد 964 يوماً غياباً

يستقبل فريق الفجيرة ضيفه شباب الأهلي، عند الساعة السادسة مساء اليوم، على استاد الفجيرة الدولي ضمن الجولة العاشرة من دوري الخليج العربي لكرة القدم.

وستشهد المباراة عودة مدرب المنتخب الوطني وشباب الأهلي السابق، مهدي علي، إلى المنطقة الفنية مدرباً لـ«فرسان دبي» خلفاً للمدرب الإسباني، غيرارد زاراغوسا، وذلك بعد 964 يوماً من آخر يوم ظهر فيه مع شباب الأهلي في دوري الخليج العربي، في المباراة التي انتهت بفوز الوصل بهدف نظيف.

ويبلغ رصيد الفجيرة أربع نقاط في المركز الـ12 مقابل 14 نقطة لشباب الأهلي في المركز السابع.

وتتميز المباراة بأهمية نقاطها للفريقين، حيث يتطلع الفجيرة لتحقيق فوزه الثاني في الموسم الحالي، بعد فوزه الوحيد على حتا بهدف نظيف، وإلى إيقاف سلسلة هزائمه في الجولات الثلاث الماضية التي خسرها أمام الوصل والجزيرة والنصر، في رابع مباراة صعبة للذئاب تأتي بمواجهة الفرق التي تنافس على المراكز المتقدمة.

وسيغيب عن الفجيرة أربعة لاعبين مهمين، هم: لاعباه المعاران من شباب الأهلي، البرازيلي الفارو أوليفير، وحمدان ناصر، إضافة إلى الهولندي رولي نوناتا وبلال يوسف للإصابة.

ويرى مدرب الفجيرة، الصربي غوران توفتيتزدتش، أن الظرف الذي يمر به الفريق لا يسمح له بفقدان النقاط، لذلك سيلعب من أجل الفوز لا غير.

في المقابل، يتطلع مهدي علي إلى استعادة فريقه نغمة الانتصارات للحاق بركب الفرق التي تنافس على درع الدوري، ما يعني أنه لن يتمكن من نزيف أي نقطة.

طباعة