المنتخب يأمل تصحيح أخطاء مباراة طاجيكستان بـ «ودية البحرين» اليوم

لاعب المنتخب الوطني كايو. من المصدر

يخوض المنتخب الوطني لكرة القدم عند الساعة السادسة من مساء اليوم، على استاد آل مكتوم بنادي النصر في دبي، مباراة ودية دولية مهمة أمام نظيره البحريني تحضيراً للتصفيات المشتركة المؤهلة لكأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023، التي تقرر أن تستكمل في مارس المقبل، إذ يلعب الأبيض ضمن المجموعة السابعة التي تضم إلى جانبه منتخبات تايلاند وفيتنام وماليزيا وإندونيسيا. وتأتي هذه المباراة في ختام المعسكر الداخلي للمنتخب في دبي الذي بدأ في التاسع من الشهر الجاري، واستمر لمدة 13 يوماً، أدى خلاله تدريبات مكثفة، ووقف خلاله الجهاز الفني على الحالة البدنية والفنية للاعبين الذين تم اختيارهم في القائمة الجديدة.

وتعتبر المباراة فرصة جديدة للجهاز الفني بقيادة المدرب الكولومبي خورخي لويس بينتو، لمعالجة الأخطاء التي صاحبت المباراة الماضية أمام منتخب طاجيكستان بشقّ الأنفس 3-2، بعدما كان متأخراً بهدفين نظيفين.

ورغم الفوز على طاجيكستان إلا أن الأبيض لم يقدم المردود الفني المطلوب، وظهر بأداء متواضع، بجانب استمرار الأخطاء الدفاعية القاتلة، وغياب الانسجام والتفاهم بين اللاعبين، وكذلك غياب الفاعلية الهجومية رغم أن الأبيض يزخر بالنجوم الكبار الذين يمكنهم تشكيل قوة هجومية ضاربة، مثل علي مبخوت وكايو كانيدو وفابيو ليما وتيغالي. وأنهى المنتخب استعداداته للمباراة التي تعتبر اختباراً مهماً للمنتخب، إذ ينتظر أن يمنح بينتو فرصة أكبر لعدد من العناصر الموجودة في القائمة الحالية للمنتخب للمشاركة في هذه المباراة. في المقابل، فإن المنتخب البحريني يسعى هو الآخر بقيادة مدربه البرتغالي هيليو سوزا للاستفادة من التجربة الودية أمام الأبيض ضمن تحضيراته للتصفيات المؤهلة لكأس العالم، وخاض أخيراً مباراتين وديتين فاز خلالهما على طاجيكستان 2-صفر، وعلى منتخب لبنان 3-1.

طباعة