أبطال أولمبيون يعسكرون في «دانة الدنيا» استعداداً لـ «طوكيو 2020»

دبي تُعيد الجمهور إلى الملاعب بنسبة 30%.. وترحب بالفرق والمنتخبات

مجمّع حمدان الرياضي مركز رياضي متكامل لبطولات ومعسكرات الأبطال الأولمبيين. من المصدر

كشف مجلس دبي الرياضي، في بيان أمس، عن نجاح جهوده و«البروتوكولات» التي وضعها لمختلف الرياضات في الحصول على موافقة المجلس التنفيذي لإمارة دبي، واللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي، من أجل عودة الجماهير لحضور الفعاليات الرياضية بنسبة 30%.

وقال البيان: «تم بالفعل حضور الجماهير لبطولات برياضات: الملاكمة، الغولف، الكريكت، كرة السلة، البولو، وبطولة (ريد بل) للسيارات (كار بارك درفت)، وبناء الأجسام، كما يجري العمل على التجهيز لعودة الجماهير في البطولات الرياضية المقبلة التي ينظمها مجلس دبي الرياضي أو يشرف على تنظيمها، فيما خاطب مجلس دبي الرياضي المنظمين والاتحادات الرياضية بإمكانية عودة الجماهير إلى مباريات جميع الرياضات التي تقام في ملاعب وصالات دبي».

وأضاف: «يسعى المجلس إلى استكمال المشهد الرياضي الرائع في مختلف الرياضات بالتعاون بين المجلس والمنظمين والجهات الرسمية، إذ خاطب المجلس في شهر مايو منظمي الفعاليات والاتحادات بعودة النشاط الرياضي الفعلي المباشر بعد وضع البروتوكولات الاحترازية الخاصة بكل رياضة ولمختلف الفئات السنية، الأمر الذي أثمر عن عودة التدريبات بشكل تدريجي، ثم عودة تنظيم المئات من الفعاليات في مختلف الرياضات والمناطق، ونظراً لأهمية الجمهور في رفع مستوى المنافسات، وبث روح ممارسة الرياضة لدى مختلف فئات المجتمع، فقد تم أخيراً السماح بعودة الجماهير وفق النسبة المعتمدة، البالغة 30%، وفق الإجراءات الاحترازية الدقيقة، التي تضمن حماية الرياضيين والعاملين في تنظيم الفعاليات الرياضية والجماهير».

من جهة أخرى، قال مجلس دبي الرياضي إن «دانة الدنيا تستعد لاستضافة المزيد من الرياضيين والمنتخبات خلال الفترة المقبلة في إطار استعداداتهم لمنافسات أولمبياد طوكيو 2020، الذي سيقام صيف العام المقبل، بعد تأجيله لمدة عام بسبب جائحة كورونا». وأضاف: «أصبحت الإمارات عموماً، ودبي خصوصاً، الوجهة المفضلة للفرق والمنتخبات العالمية لإقامة معسكرات تدريبية وخوض بطولات تنافسية في مختلف الرياضات الفردية والجماعية، فبعد النجاح الكبير في استضافة بطولة دوري الكريكت الهندي للمحترفين، بمشاركة أقوى ثمانية فرق تضم نخبة اللاعبين العالميين من مختلف الجنسيات خاضوا 60 مباراة على أرض الدولة خلال الفترة من 18 سبتمبر إلى 10 نوفمبر، ووجود سبعة منتخبات آسيوية بكرة القدم حالياً لإقامة معسكرات وخوض مباريات استعداداً لتصفيات كأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023، وكذلك تواجد فريق دراجات إسرائيلي لخوض معسكر تدريبي وجولات سياحية، ونجاح المعسكرات التدريبية الشتوية لأهم الأندية الإنجليزية والألمانية والصينية بكرة القدم».

وتابع: «يتواصل المجلس مع عدد من الاتحادات واللجان الأولمبية الوطنية لعدد من الدول المتقدمة رياضياً، الراغبة في إقامة معسكرات تدريبية لرياضييها ضمن برنامج الإعداد للأولمبياد المقبل، حيث سيقدم المجلس التسهيلات اللازمة لحضور الرياضيين من تأشيرات الدخول والتدريب في المنشآت الرياضية المتطورة في دبي». وتتصدر دول أوروبية قائمة الراغبين في إقامة معسكرات تدريبية لرياضييها في دبي، للاستفادة من سهولة السفر والتنقل والأجواء الآمنة والمفتوحة لجميع مجالات الحياة وفق الإجراءات الاحترازية والبروتوكولات الخاصة، إلى جانب توافر المنشآت الرياضية الحديثة والمتكاملة، وفي مقدمتها مجمّع حمدان الرياضي ومجمّع ند الشبا الرياضي، والملاعب والأندية لمختلف الرياضات، ومراكز الطب الرياضي، ومضامير الدراجات الهوائية الآمنة التي تمتد لعشرات الكيلومترات ومعزولة تماماً عن حركة السيارات، إلى جانب الطقس الرائع الذي يتناسب مع أجواء التدريب، والخبرات التنظيمية لأبناء الوطن العاملين في القطاع الرياضي.


7

منتخبات آسيوية لكرة القدم حضرت إلى دبي لإقامة معسكرات، وخوض مباريات، استعداداً لتصفيات كأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023.

مجلس دبي الرياضي خاطب المنظمين والاتحادات بإمكانية عودة الجماهير إلى مدرجات جميع الرياضات.

الجماهير حضرت سبعة أحداث في دبي برياضات: الملاكمة، الغولف، الكريكت، السلة، البولو، السيارات، وبناء الأجسام.

طباعة