ضمن روزنامة الموسم الرياضي.. وترسيخاً للترويج السياحي

«نجدف من أجل حتا» اليوم

صورة

تحتضن بحيرة سد حتا، بعد ظهر اليوم، سباق قوارب التجديف «واقف» الذي ينظمه نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، ويحمل شعار «نحن نجدف من أجل حتا» للمرة الأولى، وذلك ضمن روزنامة السباقات في الموسم الرياضي 2020-2021.

ويقام الحدث اليوم بالتزامن مع انطلاق تحدي دبي للياقة، وبالتعاون مع مجلس دبي الرياضي، وبالتنسيق مع شركة حتا للمغامرات وحتا كاياك ولجنة الإمارات للتجديف والتزحلق على الماء، وكذلك الدوائر الحكومية والمؤسسات الوطنية في مدينة حتا التي ستكون على موعد مع حدث كبير يجمع محبي الرياضات البحرية والتجديف.

وأكملت اللجنة المنظمة بنادي دبي الدولي للرياضات البحرية كل التجهيزات لإنجاح التظاهرة اليوم حسب البرنامج الزمني، والذي سيبدأ عند الساعة الثانية من بعد الظهر باستكمال إجراءات التسجيل، ثم انعقاد الاجتماع التنويري بين اللجنة المنظمة والمتسابقين المشاركين من أجل شرح مسار السباق، ومن ثم التحول إلى مياه بحيرة سد حتا لبدء الفعاليات وسباقات الرجال والسيدات.

ورصدت اللجنة المنظمة للحدث جوائز مالية للمشاركين في التظاهرة، اليوم، يصل مجموعها إلى مبلغ 100 ألف درهم توزع على الفئات المشاركة، وهي سباقات الرجال لمسافة ثلاثة كيلومترات والسيدات للمسافة نفسها، ثم الناشئين لمسافة كيلومتر واحد، كما ستقدم اللجنة بالتنسيق مع مجلس دبي الرياضي ميداليات (شكراً خط دفاعنا الأول) للمتفوقين في الحدث.

وقال المدير التنفيذي لنادي دبي الدولي للرياضات البحرية محمد حارب: «إن تنظيم فعالية سباق قوارب التجديف واقف للمرة الأولى في بحيرة سد حتا يأتي تكاملاً مع الدور التاريخي الذي يلعبه نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، الذي تأسس عام 1988، حيث يشهد المسطح المائي في البحرية، وللمرة الأولى، تنظيم حدث من قبل النادي الذي يسعي دائماً للترويج لجميع مناطق دبي ذات الجذب السياحي، وذلك لما تتمتع به هذه المنطقة من جمال الطبيعة وسط الجبال وهدوء مياه البحيرة التي ستكون مسرحاً للحدث اليوم».

وأضاف أن «الحدث اليوم يأتي بالتزامن مع انطلاق فعاليات تحدي دبي للياقة في دورته الرابعة، والذي شكل نقطة حراك رياضي كبير في الإمارة، ما يجعل الحدث محط الأنظار»، مشيراً إلى أن «اللجنة المنظمة وضمن جهودها تقوم بتطبيق كل الإجراءات الاحترازية الصادرة من الجهات المسؤولة، وهو الأمر الذي تم التأكيد عليه مسبقاً لجميع المشاركين».

وكشف المدير التنفيذي لنادي دبي الدولي للرياضات البحرية أن «عملية التسجيل شهدت إقبالاً كبيراً من قبل محبي هذه الرياضة التي أصبحت من الرياضات المنتشرة في الدولة، نظراً لسهولتها وتوافر كل الشروط لممارستها في وجود سواحل ممتدة وأجواء مثالية، وقد نفذ النادي وبنجاح كبير من قبل حدثين ضمن مبادرته (نحن نجدف من أجل دبي) في شهري يونيو وأغسطس الماضيين».

 

3

كيلومترات مسافة سباق فئة الرجال لقوارب التجديف.

100

ألف درهم جوائز سباقات قوارب التجديف «واقف».

طباعة