الفلاسي: تنظيم الحدث وفق الإجراءات الاحترازية

بطولة السلم للدراجات في ديسمبر.. والجوائز المالية تزيد على 3 ملاين درهم

صورة

أعلنت اللجنة المنظمة لبطولة السلم للدراجات الهوائية، إطلاق النسخة الخامسة من الحدث الذي يقام برعاية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وينظم الحدث مكتب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم - المشتريات والتمويل. وجاء الإعلان عن تفاصيل البطولة خلال اللقاء الإعلامي الذي أقيم أول من أمس، في منطقة السلم، بحضور الرئيس التنفيذي لمكتب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم - المشتريات والتمويل، رئيس اللجنة المنظمة العليا، عمير بن جمعة الفلاسي، وعضو مجلس إدارة قطاع الألعاب الجماعية في نادي شباب الأهلي، والمرشح لرئاسة اتحاد الدراجات، رئيس اللجنة الفنية للبطولة منصور بوعصيبة، وماجد البستكي رئيس اللجنة الإعلامية، ورامي النابلسي رئيس اللجنة المالية والترويج، ومحمد الموسى رئيس اللجنة اللوجيستية.

وقال الفلاسي إن البطولة ستضم أربعة سباقات تقام في منطقة سيح السلم بدبي، بواقع ثلاثة للرجال في ديسمبر ويناير وفبراير المقبلة، وسباق للسيدات في يناير، بجوائز مالية تزيد على ثلاثة ملايين درهم. وأوضح أن «جميع السباقات سيتم تنظيمها وفق الإجراءات الاحترازية الخاصة بجائحة كوفيد-19 من أجل سلامة جميع المشاركين، والحرص على استمرار تنظيم هذا الحدث الرياضي السنوي المرتقب».

ونظمت اللجنة المنظمة جولة تفقدية للإعلاميين للاطلاع على مسارات السباق، وأبرز المعالم التي تتضمنها منطقة البطولة، واستعراض التجهيزات المقبلة للحدث، الذي بات الأبرز لهواة الدراجات على الأصعدة كافة المحلية والإقليمية والعالمية، بالنظر لكونه يضم سباقات للهواة والمحترفين بفئات تشمل المواطنين ودول الخليج والدراجين من مختلف الجنسيات.

وقال الفلاسي، إن «الدعم المستمر ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للحدث منذ انطلاقته، ومتابعة السباقات، كان لها أكبر الأثر في دعم المشاركين، وتحفيز اللجنة العليا المنظمة وفرق العمل على مضاعفة الجهود، لتكون بمستوى هذه الثقة الغالية من خلال مواصلة مسيرة التطوير والإضافة للحدث على الأصعدة كافة».

وأكد الفلاسي، أن «توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بتشييد المضامير بالمواصفات العالمية لهواة ممارسة رياضة الدراجات الهوائية وتنظيم البطولات التنافسية لهم، وكذلك توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، بجعل دبي مدينة صديقة للدراجات الهوائية، تؤكد مكانة رياضة الدراجات الهوائية في دبي، والدعم الذي تناله باعتبارها في صدارة الرياضات التي تسهم في صحة ونشاط وسعادة ممارسيها».

وقال إنه «تم تثبيت سباق السيدات للعام الثاني على التوالي بعد نجاح نسخة العام الماضي، وتحقيق المشاركات على مستوى جيد لدعم الفتيات على مواصلة ممارسة هذه الرياضة».

من جانبه قال بوعصيبة إن المستوى الفني للبطولة يتطور بشكل لافت. وشدد على أن الإجراءات الاحترازية هي أولوية بالنسبة للجنة المنظمة.

وكشف عن التنسيق بين اللجنة المنظمة واتحاد الدراجات لتنظيم سباقين تأهيليين: الأول للهواة الإماراتيين لـ90 كم مؤهل إلى السباق الرئيس لهذه الفئة، والثاني للمحترفين الأجانب للمسافة ذاتها مؤهل إلى سباق النخبة.

واعتمدت اللجنة المنظمة لجنة تحكيم إماراتية تتألف من 10 حكام مواطنين لإدارة المنافسات، واشترطت للمشاركة تقديم فحص سلبي لـ«كوفيد-19» خلال 48 ساعة قبل يوم السباق.

جدول منافسات البطولة

-سباق المواطنين الهواة، ينطلق ديسمبر المقبل ويمتد على مسافة 127

كلم، وتبلغ جوائزه مليون درهم، وبمشاركة 60 متسابقاً (20 متسابقاً

من المراكز الأولى للنسخة الماضية، و40 من المتأهلين عن السباق التأهيلي).

-سباق المحترفين «النخبة»، على مسافة 127 كلم ويقام يناير المقبل،

بجوائز مليون درهم، ويشارك فيه المواطنون والأجانب المقيمون ومن

دول مجلس التعاون، بواقع 80 متسابقاً (10 من كل دولة).

-سباق السيدات، في يناير، وهو مخصص للإماراتيات الهواة، بواقع 60

متسابقة، على أن يتم الكشف عن جوائزه المالية ومسافته لاحقاً.

-سباق الهواة الإماراتيين، بواقع 60 دراجاً (أصحاب المراكز الـ20 الأولى

في النسخة الماضية، بجانب إقامة سباق تأهيلي لاستكمال المقاعد الـ40

الأخرى)، ويقام على مسافة 127 كلم في فبراير المقبل، وتبلغ جوائزه

مليون درهم.


10

حكام مواطنين يديرون منافسات النسخة المقبلة من البطولة.

- تقديم فحص سلبي لفيروس كورونا قبل 48 ساعة من يوم السباق من شروط المشاركة في المنافسات.

طباعة