أكد أن المنتخب يحتاج إلى الكثير من العمل والإعداد القوي

السهلاوي: مباراة أوزبكستان كشفت عن تألق 3 لاعبين.. وسنبحث في اعتذار علي صالح

صورة

أكد النائب الثاني لرئيس اتحاد كرة القدم، رئيس لجنة المنتخبات والشؤون الفنية، يوسف السهلاوي، أن موضوع اعتذار لاعب الوصل علي صالح عن الوجود في المنتخب بداعي الإصابة، في الوقت الذي ظهر فيه بمباراة فريقه مع الوحدة، في افتتاح مسابقة كأس الخليج العربي، معروض على الجهازين الفني والإداري للمنتخب، لمعرفة الحقيقة، ومن ثم عرض الأمر على لجنة المنتخبات، مؤكداً أن اللجنة ستقوم بتطبيق اللوائح والنظم على الجميع.

وقال السهلاوي إن مباراة المنتخب الودية أمام أوزبكستان، أول من أمس، التي خسرها الأبيض بهدفين مقابل هدف، كانت تجربة أولى، واصفاً مثل هذه التجارب بالمفيدة، لمعرفة أين يقف المنتخب، مشيراً إلى أن الكثيرين رأوا أن المنتخب ليس في حالته الطبيعية.

وسجل لأوزبكستان إيغور سيرجي (47)، مستغلاً خطأً دفاعياً قاتلاً، تسبب فيه خميس إسماعيل ويوسف جابر ومحمد مرزوق وفارس جمعة، وأضاف اللاعب نفسه الهدف الثاني (86)، فيما سجل تيغالي أول أهدافه مع المنتخب «90» من ركلة جزاء.

وأضاف السهلاوي، في تصريحات صحافية عقب مباراة أوزبكستان: «لدينا لوائح وإجراءات في المنتخبات، وهناك لوائح تنظم العلاقة بين اللاعب وبين المنتخبات، وسيتم تطبيقها على الجميع دون استثناء».

وأكد أنهم يدركون أن المنتخب يحتاج إلى الكثير من العمل والإعداد القوي في الفترات المقبلة، مؤكداً أنه بجانب مباراتي المنتخب الوديتين المرتقبتين، أمام كل من طاجيكستان وسورية، الشهر المقبل، فإن لديهم تصوراً لإقامة دورة ودية دولية في يناير المقبل، لتحضير المنتخب للتصفيات المشتركة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023.

وأضاف: «الفترات المقبلة ستشهد تجارب مماثلة وقوية، وسنستغل كل فترات التوقف في المسابقات المحلية، لخوض مباريات ودية».

وأشار يوسف حسين السهلاوي إلى أن مباراة المنتخب أمام أوزباكستان كشفت، أيضاً، أن هناك ثلاثة لاعبين على مستوى كبير، وسيكونون إضافة للمنتخب، هم: حارب عبدالله، وطحنون الزعابي، وخليل إبراهيم.

وأكمل: «أتمنى الحصول على مباريات قوية تكون هناك استفادة منها مثل تجربة أوزبكستان، ورغم أن المنتخب لم يظهر بالشكل المطلوب في المباراة، فإنها أول تجربة حقيقية هذا الموسم، إذا استثنينا التجربة السابقة أمام أحد الفرق الصربية، خلال معسكر صربيا».

وأكد السهلاوي أن أبواب المنتخب مفتوحة، لأي لاعب يستحق الوجود في المنتخب.

وبخصوص مدى انسجام تيغالي وليما مع بقية عناصر المنتخب، أوضح: «أعتقد أنه كان هناك انسجام بينهما وبين بقية اللاعبين، وكمرحلة أولى فإن هذا الانسجام كان مرضياً، وسيكونان إضافة للمنتخب».


مرزوق: الأبيض لم يظهر بالمستوى المطلوب بسبب الغياب الطويل

أكد لاعب المنتخب، محمد مرزوق، أن الأبيض لم يظهر في المباراة بالمستوى المطلوب، بسبب الغياب الطويل عن المباريات، معتبراً أن الفريق بحاجة إلى المزيد من المباريات والوقت للانسجام مع فكر المدرب الجديد، الكولومبي بينتو، حتى يتمكن اللاعبون من تطبيق فكره وما يطلبه منهم، كون فكر بينتو يختلف عن المدرسة الأوروبية في التدريب.

وأضاف مرزوق، في تصريحات صحافية: الأبيض لم يظهر في المباراة بالمستوى المطلوب، بسبب الغياب الطويل عن المباريات: «لدينا الرغبة في الوصول إلى كأس العالم، والنقاط موجودة في الملعب، وسنحاول قدر المستطاع أن نظهر بصورة طيبة في المباريات المتبقية من التصفيات».

من جانبه، قال لاعب المنتخب الوطني لكرة القدم، خميس إسماعيل، إن مواجهة أوزبكستان الودية تعد الأولى بالنسبة للأبيض منذ نحو عام، مشدداً على أن الفريق يحتاج إلى التجانس، لافتاً إلى أن ابتعاد اللاعبين لفترة طويلة عن اللعب، وغياب عناصر وأسماء مؤثرة، أثرا في أداء المنتخب، مؤكداً أن هذا ليس عذراً لكي لا يظهر المنتخب بالشكل المطلوب.

وقال خميس إسماعيل، في تصريحات صحافية، عقب المباراة: «اللاعبون لم يقصروا.. والقادم سيكون أفضل».

طباعة