قال إن الوقت مازال مبكراً للحديث عن موقفه من الترشح

صالح حسن: «القوى» لم يتلقَ إخطاراً رسمياً بموعد الانتخابات.. والموسم الجديد في سبتمبر

صورة

أكد أمين السر العام في اتحاد ألعاب القوى، صالح محمد حسن، أن الاتحاد لم يتلق رسمياً من الهيئة العامة للرياضة أي إخطار بخصوص تحديد موعد لإجراء انتخابات مجلس الإدارة للدورة الجديدة 2020/‏‏2024.

وقال لـ«الإمارات اليوم»: «حتى الساعة لم يصلنا أي تأكيد رسمي من الهيئة حول موعد الانتخابات، ومن المؤكد أن ما سينطبق على بقية الاتحادات الرياضية سينطبق علينا كذلك، ونحن على أتم الاستعداد لتنفيذ ما ستكلفنا به الهيئة العامة للرياضة، سواء بإجراء الانتخابات أو استكمال مجلس الإدارة لعمله الحالي».

وأضاف صالح محمد حسن: «إجراء الانتخابات بحاجة لـ16 أسبوعاً من وقت فتح باب الترشح حتى انعقاد الجمعية العمومية، وهذا الأمر دفع اتحاد ألعاب القوى لإعداد برنامج الموسم الجديد، الذي سيبدأ رسمياً في شهر سبتمبر المقبل».

ورفض أمين السر العام التعليق على موقف عدد من الشخصيات المنتسبة لألعاب القوى بإعلان الترشح لخوض انتخابات الاتحاد. وأوضح: «لا أعلم السبب وراء قيام بعض الشخصيات بإعلان نيتهم الترشح لخوض انتخابات اتحاد ألعاب القوى، هذا الأمر هم يُسألون عنه، لكن ما أود قوله تحديداً في هذه الجزئية أن الاتحاد لم يتم اخطاره رسمياً بموعد الانتخابات. وموقف المترشحين للانتخابات وإعلانهم مسبقاً عن مواقفهم قبل فتح باب الترشح شيء يخصهم».

وعن موقفه الشخصي من خوض انتخابات اتحاد ألعاب القوى، قال أمين السر العام: «لا يصح أن أتحدث عن موقفي من انتخابات ألعاب القوى، وحتى الآن لم يتحدد أي شيء رسمي، وحينما يتحدد الموقف بشكل رسمي سيكون لكل حادث حديث».

وعن الموسم الجديد وملامح روزنامة بطولاته أوضح صالح محمد حسن، أن أجندة الموسم الجديد سيتم الانتهاء منها في الأسبوع المقبل، وسيتم إرسالها للأندية للاطلاع عليها. وتابع: إذا كان لهم بعض الملاحظات عليها فسيتم وضعها في عين الاعتبار من دون شك، فالاتحاد والأندية يعملان معاً بمسؤولية مشتركة للنهوض باللعبة والدفع بها للأمام.

وقال «سنراعي في الأجندة الجديدة استبعاد البطولات التي تستلزم تواجد أعداد كبيرة من اللاعبات واللاعبين حفاظاً على سلامتهم، وفي إطار السياسة المتبعة حالياً لتطبيق معايير السلامة والاحتراز بسبب فيروس كورونا، لهذا كان من الضروري أن نستبعد بعض سباقات الماراثون تحديداً من أجندة الموسم الجديد».

في جانب آخر، وبخصوص الارتباطات الدولية التي تنتظر المنتخب في الفترة المقبلة، قال صالح محمد حسن إن «البطولات الدولية متوقفة حالياً بسبب فيروس كورونا، وكان الارتباط الذي ينتظر الفريق الوطني في بطولة الخليج خلال أبريل الماضي، وتأجلت لأجل غير مسمى، بسبب جائحة كورونا، ولم يتم اخطارنا حتى الآن بالموعد الجديد، وكنا مستعدين بصورة مثالية لهذه البطولة، والتي تم التحضير لها بصورة مميزة باعتبارها تمثل احتكاكا جيدا قبل الأولمبياد التي تأجلت أيضاً للعام المقبل».

وأثنى أمين السر العام في اتحاد القوى على «موقف إدارة نادي الشارقة بمنح مدربهم البلغاري فاسكو مهمة التفرغ لإعداد الفريق الوطني لبطولة الخليج، مشدداً على أن هذا الموقف ليس غريباً على نادي الشارقة، والذي يعد إحدى القلاع المهمة في الرياضة الإماراتية عموماً وألعاب القوى خصوصاً».

• أجندة الموسم الجديد لألعاب القوى سيتم الانتهاء منها في الأسبوع المقبل.

طباعة