شباكه استقبلت 17 هدفاً مقابل 9 فقط لشباب الأهلي

بالأرقام.. «الدفاع» حرم العين من صدارة الدوري

العين فاز على حتا بثلاثية نظيفة. من المصدر

كشفت أرقام وإحصاءات رابطة دوري الخليج العربي عن أزمة يعانيها فريق العين من بداية الموسم، وكانت سبباً في خسارة «الزعيم» لصدارة الترتيب، خصوصاً في المباريات التي لعبها على أرضه وخسر فيها كثيراً من النقاط، وسيطر العين على كل ما هو هجومي من أرقام وإحصاءات، حيث يملك أقوى «هجوم»، و«هداف البطولة»، و«أكثر لاعب صناعة للأهداف»، و«أكثر لاعب صناعة للفرص»، لكنه لا يملك أقوى «دفاع» في البطولة الذي ذهب إلى فريق شباب الأهلي متصدر الترتيب، الذي استقبل فقط تسعة أهداف، مقابل 17 هدفاً استقبلها العين في مرماه.

ويتصدر العين أقوى «هجوم» في البطولة، إذ سجل 43 هدفاً حتى الآن، كما يملك هداف البطولة التوغولي كودجو لابا، وأحرز 17 هدفاً، إضافة إلى «أكثر لاعب صناعة للفرص» وهو اللاعب بندر الأحبابي، ويملك 11 محاولة، كما يملك «أكثر لاعب صناعة للفرص» وهو اللاعب المجري بلاز جوجاك، المنتقل إلى الفريق في الانتقالات الشتوية قادماً من اتحاد كلباء، كما يملك العين قوة تسديدات وصلت إلى 282 تسديدة خلف الوصل، وهو ما يعني القوة الهجومية الكبيرة للفريق، لكن «دفاع» الفريق تسبب في خسائر كثيرة.

ونجح الأهلي في السيطرة على المنظومة الدفاعية، فكانت له الغلبة بالبقاء في الصدارة حتى الآن، وظهرت الأفضلية له في الخروج خلال 10 مباريات من دون أن تتلقى شباكه أي أهداف، مقابل ست مباريات فقط للعين، ودائماً ما كان يميز العين الجانب الدفاعي، إلا أن طريقة اللعب التي تغيّرت في الموسم الحالي أسهمت في العديد من المشكلات الدفاعية للفريق، التي بالتأكيد سعى المدرب البرتغالي إيمانويل بيدور، إلى التعامل معها في المباريات الأخيرة، وهو ما سيجعل الجولات المقبلة قوية، وستشهد مباريات صعبة بين أقوى «منظومة هجومية» في البطولة وهو العين، وأقوى «دفاع» وهو شباب الأهلي، وسيظهر من منهما يستطيع الوصول إلى لقب البطولة مع ترقب لبقية نتائج الفرق.


العين يملك أقوى «هجوم»، وهداف البطولة، وأكثر لاعب صناعة للأهداف، وأكثر لاعب صناعة للفرص.

الأهلي نجح في السيطرة على المنظومة الدفاعية، فكانت له الغلبة بالبقاء في الصدارة حتى الآن.

طباعة