الظاهري: الترشح في الانتخابات المقبلة سيكون بنظام القوائم

    «عمومية اتحاد الكرة» تشكل لجنة للإشراف على انتخابات مجلس 2020- 2024

    صورة

    انتخبت الجمعية العمومية لاتحاد كرة القدم، خلال اجتماعها غير العادي الذي عقد أمس بفندق إنتركونتننتال فيستيفال سيتي في دبي، برئاسة نائب رئيس اللجنة الانتقالية للاتحاد عبدالله ناصر الجنيبي، لجنة للإشراف على انتخابات مجلس إدارة الاتحاد للدورة الجديدة 2020-2024، إذ ضمت اللجنة كلاً من المستشار سالم بهيان العامري، ومحمد راشد الحفيتي، وحمد خميس حمد، وعبدالرحمن العامري، وعبدالرحمن الشرهان، إضافة إلى عضوين آخرين احتياطيين، هما جاسم المعيني ومنى خليفة الشامسي، علماً بأنه، وفقاً للمادة السادسة من لائحة الانتخابات، فإن مدة عمل اللجنة أربع سنوات، تسري اعتباراً من تاريخ انتخابها.

    ووفقاً لنص المادة «11» من لائحة الانتخابات، فإن هناك 19 مهمة تنتظر اللجنة، من بينها، إلى جانب توليها الإشراف على عملية الانتخابات لمجلس إدارة اتحاد الكرة، تحديد تاريخ وإجراءات فتح باب الترشح، وتحديد الفترة المقررة للمرشح لسحب الترشح، وتحديد موعد عقد اجتماع الجمعية العمومية لانتخاب مجلس الإدارة.

    ومن المتوقع أن تقوم لجنة الانتخابات، خلال اجتماعها الأول، باختيار رئيس للجنة من بين الأعضاء الذين تم انتخابهم من قبل الجمعية العمومية، ويعد المستشار سالم بهيان العامري المرشح الأبرز لرئاسة اللجنة.

    وانتخبت الجمعية العمومية أيضاً لجنة للاستئناف على العملية الانتخابية، ضمت كلاً من: مايد محمد جمعة، وطارق عبدالرحمن، وسالم عبدالله سلطان، فيما تم انتخاب عضوين احتياطيين، هما محمد مير أميري وفيصل جاسم السناني.

    وحضر الجمعية ممثلو 27 نادياً من أصل 31.

    وأكد الأمين العام لاتحاد كرة القدم، محمد هزام الظاهري، في تصريحات صحافية عقب اجتماع الجمعية العمومية، أن الجمعية وافقت على أن تكون رابطة كرة القدم الإماراتية عضواً بمجلس إدارة اتحاد الكرة، دون أن يكون لها حق التصويت على القرارات التي تصدر من قبل الاتحاد.

    وأضاف: «بخصوص التعديلات على اللائحة الخاصة بانتخابات اتحاد الكرة، قررت الجمعية العمومية إجراء تعديل على نص المادة 52 من النظام الأساسي، يتيح للأندية تقديم أسماء مرشحيها إلى لجنة الانتخابات، ثم يختار الرئيس المرشح لرئاسة الاتحاد من بين تلك الأسماء قائمته المرشحة لمجلس الإدارة، حيث كان هناك اعتراض من قبل بعض أعضاء العمومية على آلية ترشيح رئيس مجلس إدارة الاتحاد، التي كانت تنص على أن يقدم أولاً قائمته بالكامل، بعد اعتماد ترشحه للرئاسة، لكن الأندية رفضت ذلك».

    وأشار الظاهري إلى أن الجمعية العمومية وافقت على أن يتم الترشح في انتخابات الاتحاد بنظام القوائم، بديلاً عن النظام السابق، وهو الترشح المباشر من قبل الأندية.

    وأكمل: «وافقت الجمعية العمومية أن يكون تشكيل المجلس إلى جانب رئيس الاتحاد على النحو التالي: خمسة ممثلين لأندية المحترفين، وثلاثة لأندية الهواة، ومثلها بالتعيين، على أن يكون من بينهم عضو من العنصر النسائي».

    من جانب آخر، عقدت رابطة كرة القدم الإماراتية بدورها جمعية عمومية غير عادية، وقررت تشكيل لجنة لانتخابات مجلس إدارة الرابطة، وضمت اللجنة كلاً من: خالد سعيد النقبي، محمد راشد الحفيتي، محمد العامري، عدنان الحوسني، شيخة الكعبي، فيما ضمت لجنة الاستئناف: محمد الجابري، خلفان الشامسي، عبدالله بوعميم، علي الكعبي، مبارك الحمادي.

    وشهدت الجمعية نقاشاً ساخناً، لاسيما في ما يتعلق بالتعديلات على النظام الأساسي لاتحاد الكرة ولائحة انتخابات مجلس الإدارة.

    وتمثل أبرز التعديلات على النظام الأساسي لاتحاد الكرة، فيما كان أبرز التعديلات الخاصة بلائحة انتخابات مجلس إدارة اتحاد الكرة هي إقامة الانتخابات بنظام القوائم، ومنح أندية المحترفين خمسة مقاعد في مجلس الإدارة، وثلاثة مقاعد لأندية الهواة، ومثلها عن طريق التعيين.

    أعضاء لجنة الانتخابات

    سالم بهيان العامري.

    محمد راشد الحفيتي.

    حمد خميس حمد.

    عبدالرحمن العامري.

    عبدالرحمن الشرهان.

    الأعضاء الاحتياط

    جاسم المعيني.

    منى خليفة الشامسي.

    أعضاء لجنة الاستئناف

    مايد محمد جمعة.

    طارق عبدالرحمن.

    سالم عبدالله سلطان.

    الأعضاء الاحتياط

    محمد مير أميري.

    فيصل جاسم السناني.


    مجلس إدارة اتحاد الكرة المقبل سيشكل من رئيس الاتحاد وخمسة ممثلين لأندية المحترفين، وثلاثة لأندية الهواة، وثلاثة بالتعيين، وعضو من العنصر النسائي.

    طباعة