منتخب الشاطئية يقهر «الآزوري».. ويتحدى «الكمبيوتر» اليوم

    وليد محمد ووليد بشر يحتفلان بفوز المنتخب. تصوير: أسامة أبوغانم

    أحيا المنتخب الوطني لكرة القدم الشاطئية آماله في العبور للدور الثاني من بطولة كأس القارات، المقامة حالياً في دبي، بعد أن حقق فوزاً ثميناً ومستحقاً على نظيره الإيطالي (6-4)، في المباراة التي جمعتهما، أمس، لحساب المجموعة الأولى.

    وبات الأبيض بحاجة للفوز على اليابان في مباراتهما، التي ستجرى الـ6:45 من مساء اليوم بختام دوري المجموعات.

    وكان منتخب اليابان قد خسر من إسبانيا، 3-2، أمس، ليتراجع إلى المركز الثاني، برصيد ثلاث نقاط خلف إسبانيا التي تحتل الصدارة بأربع نقاط.

    جاء الشوط الأول قوياً وسريعاً، ونجح المنتخب في خلق العديد من الفرص، إلى أن نجح أحمد بشر في افتتاح التسجيل.

    واستمرّ المنتخب في أدائه الهجومي، حتى تمكن وليد محمد من تسجيل الهدف الثاني، من تسديدة رائعة في الرمق الأخير من الشوط الأول.

    وسيطر الأبيض على مجريات الأمور في الشوط الثاني، ونجح في تسجيل أجمل أهداف اللقاء من ضربة خلفية مزدوجة مضيفاً الهدف الثالث، وكاد علي محمد يضيف الهدف الرابع من تسديدة قوية مرت قريبة من القائم. ولم يستسلم المنتخب الإيطالي للنتيجة، وسجل هدفاً أول عن طريق داريو راماشيوتي، من تسديدة خدعت الحارس، ثم أضاف ماركو جيورداني الهدف الثاني من ركلة حرة مباشرة.

    وفي الوقت الذي طمع به الطليان في العودة للمباراة، تمكن علي محمد من تسديد كرة صاروخية، مضيفاً الهدف الرابع.

    وفي الشوط الثالث، تمكن الآزوري من تسجيل هدفين متتالين، بأقدام مارسيلو مونتاني، ليستعيد الأبيض توازنه بفضل التغييرات التي أجرها مدرب المنتخب، محمد المازمي، ليحرز «الأبيض» هدفين بتوقيع أحمد بشر، ومحمد علي.

    من جانبه، أكد مدرب المنتخب، محمد المازمي، أنه كان على ثقة من ردة فعل اللاعبين في مباراة إيطاليا، خصوصاً أنه خسر بشكل غير مُستحق في مباراته الافتتاحية ضد إسبانيا.

    وقال في تصريحات صحافية: «كنت على ثقة بأن لاعبينا سيؤدون المطلوب منهم في مباراة إيطاليا، لأنهم يشاركون في البطولة وطموحهم الوصول لأبعد نقطة، وأعتقد أن مباراة اليابان لن تكون سهلة، لكننا على ثقة للخروج بنتيجة إيجابية».

    طباعة