«كأس القارات» تنطلق في دبي 5 نوفمبر المقبل

    قرعة «الشاطئية» تضع الأبيض في مواجهة إيطاليا واليابان وإسبانيا

    لقطة جماعية للمشاركين في القرعة التي سحبت في دبي. من المصدر

    أوقعت قرعة بطولة كأس القارات لكرة القدم الشاطئية، التي سُحبت أمس في دبي، المنتخب الإماراتي في المجموعة الأولى إلى جانب إيطاليا واليابان وإسبانيا.

    وتستضيف دبي النسخة التاسعة من البطولة، التي ينظمها مجلس دبي الرياضي، بدءاً من 5 نوفمبر المقبل وحتى 9 منه، بمشاركة ثمانية منتخبات.

    وعقد المجلس مؤتمراً صحافياً، أمس، بحضور أمينه العام سعيد حارب، والمدير التنفيذي لكرة القدم الشاطئية في الاتحاد الدولي جوان كوسكو، وأمين عام اتحاد الكرة محمد بن هزام، ومساعد أمين عام مجلس دبي ناصر أمان آل رحمة، ورئيس اللجنة المنظمة خالد العور، ومدير إدارة التطوير الرياضي علي عمر.

    وشارك في سحب القرعة الحكم الدولي إبراهيم المنصوري الفائز بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي، وكذلك نجم المنتخب الإسباني وريال مدريد سابقاً، ميشيل سلغادو.

    وحل في المجموعة الثانية منتخبات روسيا (بطل القارات ثلاث مرات)، وحامل اللقب المنتخب الإيراني، إلى جانب مصر والمكسيك، في حين اعتذرت البرازيل عن المشاركة لارتباط منتخبها بالمشاركة في كأس العالم المقررة في نوفمبر أيضاً في باراغوي.

    وتقام مباريات البطولة بنظام الدوري من دور واحد، يتأهل الأول والثاني إلى نصف النهائي، وتلعب بعد ذلك بنظام خروج المغلوب حتى تتويج أصحاب المراكز الثلاثة الأولى.

    وقال سعيد حارب، في تصريحات صحافية: «هذه البطولة العالمية نعتبرها منتجاً وطنياً خالصاً، كونها ولدت بفكرة إماراتية، وعملنا على تنظيمها سنوياً بالتعاون مع لجنة كرة القدم الشاطئية في الاتحاد الدولي واتحاد الإمارات منذ 2011».

    وأضاف: «كأس القارات إضافة مهمة لقطاع السياحة الرياضية في دبي، لأن الجماهير تترقبها كل عام لمشاهدة نجوم وأبطال العالم، كما يسرنا أن نعلن أن البطولة ستقام مرة أخرى في كايت بيتش جميرا للعام الثاني على التوالي».

    وفي موضوع آخر، استبعد جوان كوسكو توقيع أي عقوبات على المنتخب البرازيلي بعد قرار اعتذاره، وقال لـ«الإمارات اليوم»: «نتفهم وجهة نظر منتخب السامبا بعدم المشاركة، نظراً لضيق الوقت بين بطولة القارات وكأس العالم، والفريق يريد أن يتعود على الأجواء في باراغوي بشكل أكبر ليتمكن من المنافسة على البطولة».

    وأضاف: «عدم مشاركة البرازيل من شأنه أن يفتح الباب لظهور بطل جديد، وأنا شخصياً أتوقع أن يخرج البطل عن الأسماء المعروفة».

    وأعرب عن سعادته باستمرار الشراكة الناجحة بين «فيفا» ومجلس دبي الرياضي، قائلاً: «أصبحت دبي مركزاً لاستقطاب أبرز المنتخبات وجماهير الكرة الشاطئية، واستمرار هذه البطولة طوال هذه السنوات يؤكد نجاحها وأهميتها، ونحن سعداء أن نواصل التعاون مع مجلس دبي لكي نقدم نسخاً إضافية خلال السنوات المقبلة».

    بن هزام: «الشاطئية المحلية» سترى النور هذا العام

    قال أمين عام اتحاد الكرة، محمد بن هزام، إن «نشاط الكرة الشاطئية سيرى النور هذا العام»، من دون أن يُحدد موعد انطلاق البطولات المحلية. وأضاف في تصريحات صحافية: «تقوم لجنة الكرة الشاطئية بدراسة كاملة بالتنسيق مع جهات عديدة لعودة دوري الكرة الشاطئية، لكن إلى الآن لم يتم نظام المسابقة وعدد الفرق المشاركة أو حتى موعد انطلاقته، لكن الجهود متواصلة في هذا الشأن، إذ قد تظهر العديد من الشركات في هذا الدوري المنتظر ضمن الخطط المطروحة لزيادة عدد فرق المسابقة، وأيضاً لتقوية نشاط المسابقة.

    طباعة