الظفرة يحافظ على تصنيف كرة الإمارات في «الصالات الآسيوية»

حافظ فريق الظفرة على تصنيف الأندية الإماراتية في لائحة الأندية الآسيوية لكرة الصالات، بحصوله على المركز الثالث في المجموعة الرابعة بالبطولة الآسيوية التي تستضيفها تايلاند.

وكان في إمكان الظفرة التأهل إلى الدور ربع النهائي، والذهاب بعيداً في المنافسة، لولا القرعة التي أوقعته في المجموعة الحديدية التي ضمت أبطال الكويت واليابان وإيران، ولكن الفريق حقق مكتسبات خلال البطولة رغم الخروج من المنافسة، إذ فك العقدة الكويتية بالفوز على كاظمة الذي يضم ألمع نجوم الأزرق 3-2، بعد أن تبارى لاعبو الظفرة في إهدار الفرص السهلة أمام مرمى الفريق الكويتي.

من جهته، قال مشرف الفريق، حسن الحمادي: «تعرض الظفرة إلى سوء الحظ في التعاقد مع لاعبين محترفين بالمستوى المطلوب، لكنه وفق بصورة كبيرة في تشكيل توليفة وطنية قدمت مباريات كبيرة، لكن المعاناة تواصلت أثناء البطولة بسبب إصابة أفضل نجوم الفريق، محمد عبدالله فدعق، وطالب الفزاري، وأصابة كابتن الفريق، يونس الحمادي، قبل البطولة، ولم يتمكن اللاعب حمد الشامسي من الاستمرار بمعسكر الفريق المغلق في تايلاند، بسبب العمل الوظيفي، وكذلك الحارس جابر محمد يوسف، ورغم هذه الغيابات كان الفريق جيداً ومميزاً امام ناجويا الياباني في الشوط الأول من المباراة الأولى، حيث ظل الفريق متفوقاً على الفريق الياباني حتى آخر ثواني الشوط الأول، وخسر في الشوط الثاني بفارق هدفين 4-2، وفي المباراة الثانية كان مميزاً في الشوط الأول الذي انتهى لمصلحة الفريق الإيراني بهدف وحيد، وفي الثالثة والأخيرة تأخر أمام الفريق الكويتي في الشوط الثاني بهدف وحول تأخره إلى فوز3-2».

طباعة