أكّد أن «الملك» سيحتفظ بعناصره الدولية

أميري: اتحاد السلة تفهَّم مطالبنا.. وسهَّل مهمة الشارقة في البطولة العربية

صورة

كشف عضو مجلس الإدارة، مشرف كرة السلة في نادي الشارقة، علي أميري، عن توصل إدارة النادي واتحاد كرة السلة إلى حلول منصفة، تسهل مشاركة «الملك» في بطولة الأندية العربية الأبطال، المقامة في المغرب خلال الفترة من الثاني وحتى الـ12 من أكتوبر المقبل، بعد أن كانت المشاركة رهناً بمدى استجابة الاتحاد لمطالب الشارقة، المتعلقة بالاحتفاظ بلاعبيه الدوليين على حساب تجمع المنتخب، بجانب إيقاف مسابقة كأس الاتحاد قبل فترة كافية من انطلاق بطولة المغرب، ما يمكن الفريق من الحصول على فترة إعداد كافية قبل انطلاق البطولة.

وقال أميري، لـ«الإمارات اليوم»، إن «تفهم اتحاد كرة السلة مطالب الشارقة، يؤكد مجدداً التعاون المثمر بين الاتحاد والأندية، والوقوف الدائم للاتحاد كداعمٍ لممثل الدولة في الاستحقاقات الخارجية، خصوصاً أن الشارقة لا يدخل أجواء البطولة العربية كممثل عن نفسه فقط، بل عن السلة الإماراتية، في بطولة عادة تشهد منافسة قوية لنخبة الأندية العربية على صعيد قارتي آسيا وإفريقيا».

وأضاف: «وضعت إدارة الشارقة قرار المشاركة أو الاعتذار عن البطولة العربية، رهناً بالتوصل إلى حلولٍ منصفة مع الاتحاد، تتعلق بإيجاد الحلول الملائمة في ما يتعلق باستمرارية وجود لاعبي الملك الدوليين مع الفريق، وعدم الالتحاق بتجمعات المنتخب الوطني الأول المقرر استهلالها الشهر المقبل، بجانب حصول الفريق على فترة الإعداد المناسبة بصورة تسهل له الخروج في معسكرٍ خارجي قبل التوجه إلى المغرب».

موضحاً: «تضمنت توصيات الشارقة التي تم رفعها للاتحاد، السماح لعناصرنا الدولية بالاستمرار مع الفريق طيلة مراحل الإعداد للبطولة، بجانب إيقاف مسابقة كأس الاتحاد قبل أسبوعين على الأقل من انطلاق البطولة العربية، بما يضمن الحصول على فترة إعداد تتماشى مع قوة البطولة، قبل أن يتفهم الاتحاد مطالبنا مؤكداً دوره الداعم لفرق الدولة، وتوصلنا إلى حلول ترضي جميع الأطراف، بدايةً من الاستجابة لمطلب اللاعبين الدوليين، وصولاً لإيقاف مسابقة كأس الاتحاد قبل 10 أيام من انطلاق بطولة المغرب، وآخرها منح لاعبينا الدوليين خمسة أيام من الراحة والاستشفاء عقب البطولة، قبل عودة انضمامهم لتجمعات المنتخب المستمرة حتى شهر أكتوبر».

وتابع: «عقب عامين من التألق الخليجي في نسختي 2018 و2019، وتسجيل رقم قياسي غير مسبوق بتحقيق 11 انتصاراً متتالياً في مباريات النسختين، وضعت الإدارة الفنية للفريق خطة عمل متكاملة تسمح برفع المستويين البدني والمهاري للاعبين، بجانب التركيز على توفير الإعداد المطلوب لاستحقاق البطولة العربية، التي تمثل اختباراً صعباً لأي فريق على الساحة العربية في ظل قوة الأسماء المشاركة، خصوصاً أننا نتطلع خلال مشاركتنا للسير على خطى تكرار إنجاز أبوظبي 2011، والمنافسة في لقب عربي ثانٍ».

ويدشن موسم سلة الرجال أولى مسابقاته في شهر سبتمبر المقبل، من خلال الأدوار التمهيدية لكأس الاتحاد، في بطولة اشترط خلالها اتحاد اللعبة أن تلعب دون العناصر الدولية، في ظل ارتباط الدوليين مع معسكرات المنتخب الوطني، ما دفع الشارقة إلى مخاطبة اتحاد اللعبة، لإيجاد الحلول المناسبة التي تضمن حصول ممثل الدولة على فترة الإعداد المطلوبة قبيل مشاركته في بطولة الأندية العربية.

طباعة