شهدت سحب مقترح الانتقال الحر بصورة مفاجئة

«عمومية الطائرة» ترفض بالأغلبية مقترح زيادة اللاعبين الأجانب

 

صوّتت الجمعية العمومية لاتحاد الكرة الطائرة في اجتماعها، مساء أول من أمس، بالأغلبية ضد مقترح زيادة عدد اللاعبين الأجانب إلى اثنين في الفريق، لتحسم بصورة رسمية الجدل الذي أثارته بعض الأندية في الفترة السابقة، والراغبة في زيادة عدد الأجانب لأكثر من لاعب واحد.

في المقابل، تم اعتماد تعديل على اللائحة الخاصة بمشاركة الفئات المشمولة في قرار صاحب السمو رئيس الدولة، وذلك بالموافقة على زيادة سن اللاعب المقيم من 35 إلى 40 عاماً، بجانب تسجيل المواليد في جميع المراكز.

ووافقت الجمعية خلال الاجتماع الذي عقد، أول من أمس، بمقر الهيئة العامة للرياضة في دبي، واستمر لأربع ساعات، على تخفيض العقوبة المالية على اللاعبين والأجهزة الإدارية والفنية، بدلاً عن استبدالها بالإيقاف فقط، على أن يتم تحديد قيمة العقوبات والغرامات في الاجتماعات الفنية، كما وافقت على مقترح تخفيض رسوم مشاركة اللاعبين فئة الناشئين بمسابقة الدوري العام للرجال، وعلى قرار إلغاء رسوم المباريات الودية، بجانب تخفيض مكافآت الحكام.

وشهد الاجتماع أيضاً رفض الأندية بالأغلبية لمقترح كان سيقضي بإلغاء مرحلة الأدوار الإقصائية «البلاي أوف» من مسابقات الدوري العام للرجال، ليستمر بذلك العمل باللائحة المعتادة، وفي ما يخص مقترح تأجيل استئناف مباريات مسابقات المراحل السنية لأسبوعين، بعد فترة التوقف الخاصة بأداء امتحانات الطلاب، رفضت الجمعية المقترح، على أن تتم مراجعته لاحقاً.

وكان من المقرر أن يناقش أعضاء الجمعية العمومية مقترح فتح باب الانتقال الحر للاعبين الذين تجاوزت أعمارهم 30 عاماً، لكن المقترح تم سحبه من النادي الذي تقدم به، من دون الكشف عن هوية النادي أو السبب الرئيس خلف قرار سحب المقترح بصورة مفاجئة من مائدة الجمعية.


أبرز قرارات الجمعية العمومية

الإبقاء على لاعب أجنبي واحد.

الموافقة على زيادة سن اللاعب المقيم من 35 إلى 40.

تخفيض العقوبة المالية بدلاً من استبدالها بالإيقاف فقط.

الموافقة على خفض رسوم مشاركة الناشئين في الدوري.

تأييد إلغاء رسوم المباريات الودية بجانب تخفيض مكافآت الحكام.

رفض مقترح إلغاء مرحلة الأدوار الإقصائية «البلاي أوف».

طباعة