أبرزها رحيل زوران والظهور الأول لروبين وآثار كأس آسيا

4 تحديات تنتظر العين في مواجهة «الصقور»

من تحضيرات فريق العين استعداداً للقاء الإمارات. من المصدر

يستقبل العين ضيفه فريق الإمارات في الساعة الثامنة من مساء اليوم على استاد هزاع بن زايد، ضمن الجولة الـ14 لدوري الخليج العربي لكرة القدم، في لقاء سيواجه فيه «الزعيم» أربعة تحديات متنوعة، وهو ما قد يجعل لاعبي العين مطالبين بمزيد من الاجتهاد، إذا ما أرادوا تحقيق الفوز، والحصول على النقاط الثلاث، والاستمرار في مطاردة «الملك» متصدر الترتيب.

ويتمثل التحدي الأول في رحيل المدرب الكرواتي زوران ماميتش عن تدريب الفريق، بعد أن هضم اللاعبون طريقته، التي قادت الفريق إلى تحقيق ثنائية الدوري والكأس.

وثاني التحديات يتمثل في الضغوط التي تقع على عاتق المدرب الكرواتي «المؤقت» زيلجيكو سوبيتش، المطالب بإثبات قدراته.

وثالث التحديات يتمثل في الظهور الأول للاعبي الفريق الدوليين، الحارس خالد عيسى، وإسماعيل أحمد، وبندر الأحبابي، ومحمد عبدالرحمن، وعامر عبدالرحمن، وذلك بعد حالة الإحباط التي سادت نفوسهم في الفترة الماضية، عقب الخروج من بطولة أمم آسيا من الدور نصف النهائي، إضافة إلى اللاعب الياباني تسوكاسا شيوتانيوهو، الذي خسر المباراة النهائية.

ورابع التحديات هو على الصعيد الشخصي للمحترف البرتغالي الجديد، روبين روبيرو، الذي تعاقد معه النادي رسمياً في اليوم الأخير من باب الانتقالات الشتوية.

ويحتل فريق العين المركز الثالث في جدول الترتيب برصيد 28 نقطة، بينما يحتل فريق الإمارات المركز قبل الأخير برصيد تسع نقاط فقط.

للإطلاع على تصريحات لنجمان وتشكيلة الفريقين، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة