أبرزها التأهل إلى نصف النهائي مرتين متتاليتين

5 أرقام تاريخية تزيّن الفوز الأول للمنتخب على أستراليا

صورة

حقّق المنتخب الوطني أول فوز في تاريخه على أستراليا، ليكسر «الأبيض» العقدة التاريخية التي تلازمه أمام «الكانغارو»، بعدما قاد علي مبخوت الإمارات للفوز على حامل اللقب، بهدف دون ردّ، أول من أمس، والتأهل إلى نصف نهائي كأس آسيا (الإمارات 2019)، ومواجهة قطر بعد غدٍ على استاد محمد بن زايد في نادي الجزيرة بأبوظبي، ورغم هذا الانتصار التاريخي إلا أن المباراة شهدت خمسة أرقام تاريخية أخرى زيّنت هذا الفوز على أستراليا.

ويُعد أبرز رقم هو تأهل المنتخب الوطني إلى نصف النهائي للمرة الثانية على التوالي، والرابعة في تاريخ مشاركات «الأبيض» في كأس آسيا، إذ إنها المرة الأولى التي يصعد فيها المنتخب الوطني إلى المربع الذهبي في نسختين متتاليتين، خصوصاً أنه تأهل إلى نصف النهائي في 1992، 1996، بينما كان ظهوره الثالث في النسخة الماضية 2015 في أستراليا، قبل أن يكرّر نجاحه في 2019 بالإمارات.

أمّا ثاني الأرقام فهو أن الإمارات تُعد أول منتخب يتفوّق على حامل اللقب في نسختين متتاليتين في ربع النهائي، بعدما فاز «الأبيض» على بطل نسخة 2011، اليابان، في دور الثمانية في 2015، بركلات الترجيح بعد تعادل المنتخبين بهدف لكل منهما، بينما بات المنتخب الوطني بمثابة «الكابوس» لأي فريق يفوز بكأس آسيا، بعدما تفوق على بطل نسخة 2015، أستراليا، أول من أمس بهدف دون ردّ، وأنهى أحلام «الكانغارو» في الدفاع عن اللقب.

من جهته، واصل مهاجم المنتخب الوطني، علي مبخوت، تسجيل الأرقام القياسية، بإحرازه الهدف التاسع له في تاريخ مشاركاته بكأس آسيا، إذ بات الهداف التاريخي للاعبين العرب في البطولة القارية، متفوقاً على الكويتي جاسم الهويدي والعراقي يونس محمود، اللذين في رصيد كل منهما ثمانية أهداف، وبات يحتل مبخوت المركز الثالث في تاريخ الهدافين التاريخيين لكأس آسيا، بالتساوي مع الياباني تاكاهارا، خلف الإيراني علي دائي 14 هدفاً والكوري الجنوبي لي دونغ غوك 10 أهداف.

في المقابل، حافظ المنتخب الوطني على نظافة شباكه للمرة الثانية في النسخة الحالية، بعد الفوز على الهند بهدفين دون ردّ، وهي المرة الأولى التي لا يدخل فيها مرمى «الأبيض» أهداف في مباراتين في نسخة واحدة من البطولة القارية، منذ أفضل رقم حققه الفريق في نسخة 1996، بعدم دخول مرماه أهداف في أربع مباريات عندما فاز على إندونيسيا بهدفين دون رد، والعراق والكويت بالنتيجة نفسها (هدف دون رد)، والتعادل مع السعودية دون أهداف.

ولم تقتصر العقدة في مباريات المنتخب الوطني وأستراليا، على غياب الانتصارات الإماراتية، ولكن احتاج «الأبيض» إلى 518 دقائق حتى يحرز أول هدف في مرمى «الكانغارو»، عندما أحرز علي مبخوت هدف الفوز في الدقيقة 68، بعدما شهدت المواجهات الخمس السابقة التي جمعت المنتخبين، تعادلهما في أول مباراتين ودياً في 2011 و2014 دون أهداف، بينما فازت أستراليا في أول مواجهة رسمية في نصف نهائي كأس آسيا 2015 بهدفين دون ردّ، وفي المرحلة الثالثة من تصفيات كأس العالم 2018، استمر التفوق الأسترالي بالفوز ذهاباً بهدف دون ردّ، وإياباً بهدفين دون ردّ.


الأرقام الـ 5 التاريخية

1- الإمارات تأهلت للمرة الأولى إلى نصف النهائي مرتين متتاليتين.

2- أول منتخب يتفوّق على حامل اللقب في نسختين متتاليتين.

3 - علي مبخوت بات هداف اللاعبين العرب في تاريخ كأس آسيا.

4 -المنتخب حافظ على نظافة شباكه مرتين في نسخة واحدة للمرة الأولى منذ 1996.

5 - علي مبخوت أحرز أول هدف للإمارات في تاريخها بمرمى أستراليا.

 

طباعة