الفدائي يتطلع إلى تأهل تاريخي لدور الـ 16 في كأس آسيا

اختبار صعب لفلسطين أمام الأردن في «ديربي الشام»

منتخب فلسطين خسر أمام أستراليا 3-صفر في الجولة الثانية. تصوير: أسامة أبوغانم

يدخل المنتخب الفلسطيني في الخامسة والنصف من مساء اليوم اختباراً صعباً يهدف من خلاله إلى التأهل للمرة الأولى تاريخياً لثمن نهائي كأس آسيا، حين يلتقي نظيره الأردني على استاد محمد بن زايد في أبوظبي، لحساب الجولة الثالثة من المجموعة الثانية في كأس آسيا.

وتحمل مباراة اليوم طابع الديربي الخاص الذي يجمع المنتخبين الجارين، خصوصاً أن المنتخب الفلسطيني صاحب النقطة اليتيمة من تعادل سلبي أمام سورية في الجولة الافتتاحية، ينشد أمام «النشامى» خطف انتصار يضمن له العبور للدور الثمن نهائي، بجانب تعويض جماهيره ومسح الخسارة القاسية التي تجرعها الفلسطينيون على يد الأردنيين في كأس آسيا 2015 حين فاز «النشامى» بنتيجة «5-1».

ويدرك «الفدائي» أهمية الإمساك بالفرصة السانحة أمامه في مباراة الأردن، واستثمار النقص العددي في صفوف «النشامى» متصدر المجموعة برصيد ست نقاط، في ظل افتقاد التشكيلة الأردنية في مباراة اليوم لثلاثة من عناصرها المؤثرة، بدايةً مع يوسف الرواشدة وسالم العجاليين جراء الإصابة، وصولاً لإيقاف «الجناح الطائر» موسى التعمري بعد نيله الإنذار الثاني في اللقاء الأخير أمام سورية، إذ بات من المؤكد أن المنتخب الأردني سيعتمد بصورة مباشرة في لقاء فلسطين على عناصر الصف الثاني، خصوصاً بعد ضمان تأهل «النشامى» للدور الثمن نهائي جراء فوزه في الجولتين الأولى والثانية على كل من منتخبي أستراليا وسورية بنتيجتي «1-0» و«2-0» على التوالي. كما يعول «الفدائي» على اكتمال عناصره بعودة قلب الدفاع محمد صالح الذي طرد في لقاء سورية جراء حصوله على إنذارين متتالين، وأثر غيابه بالخسارة التي تجرعها «الفدائي» في الجولة الثانية أمام استراليا «0-3»، خصوصاً أن اكتمال الصفوف الدفاعية في ظل النقص العددي الذي يعانيه النشامى، يمنح فرصاً أكبر لمنتخب فلسطين في الاطمئنان على الخطوط الخلفية والتركيز بفاعلية أكبر على الشق الهجومي.

على الطرف الآخر، ورغم ضمان التأهل المبكر، يتمسك «النشامى» رغم النقص العددي، بحظوظه في تسجيل أفضل بداية للكرة الأردنية منذ كأس آسيا 2004، وخطف انتصار جديد يمنح الأردنيين للمرة الأولى تاريخياً تحقيق ثلاثة انتصارات متتالية.

وتعد مباراة اليوم الـ11 التي تجمع المنتخبين، إذ فاز «النشامى» في ست مناسبات مقابل انتصار وحيد لفلسطين، وظهر التعادل السلبي في ثلاث مناسبات، وسجل الأردن 28 هدفاً، مقابل اكتفاء لاعبي «الفدائي» بـ10 أهداف في الشباك الأردنية.

للإطلاع على الموضوع كاملا يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة