زاكيروني يطلب تجربتين للمنتخب في 21 و28 ديسمبر المقبل - الإمارات اليوم

يعود للتجمع في دبي استعداداً لكأس آسيا

زاكيروني يطلب تجربتين للمنتخب في 21 و28 ديسمبر المقبل

علمت «الإمارات اليوم» أن الجهاز الفني للمنتخب الوطني لكرة القدم، بقيادة المدرب الإيطالي ألبيرتو زاكيروني، يبحث عن خوض مباراتين وديتين يومَي 21 و28 ديسمبر المقبل، من دون أن يحدد هوية المنتخبين اللذين سيواجههما في إطار البرنامج الإعدادي للمنتخب لكأس آسيا، المقررة في الإمارات اعتباراً من يناير المقبل، علماً بأنه كانت هناك اتصالات مع المنتخب الكويتي لخوض مباراة ودية معه، ومباراة أخرى مع أحد المنتخبات.

ويتوقع أن يفقد المنتخب، خلال المباراة الودية المرتقبة في 21 المقبل، خدمات لاعبي العين نظراً إلى ارتباطهم مع فريقهم في كأس العالم للأندية، وذلك في حال واصل الفريق العيناوي مشواره في البطولة حتى الدور نصف النهائي، والدور النهائي الذي سيلعب في 22 من الشهر ذاته.

ومن المقرر أن يتجمع المنتخب في دبي، اعتباراً من 15 ديسمبر المقبل، في معسكر داخلي يستمر حتى بداية يناير المقبل، تمهيداً لبدء مشواره في البطولة أمام منتخب البحرين في الخامس من يناير المقبل.

وخاض المنتخب يومَي 16 و20 الجاري مباراتين وديتين، أمام منتخبَي بوليفيا واليمن، تعادل في الأولى دون أهداف، وفاز في الثانية بهدفين نظيفين.

من جهة أخرى، يعكف الجهاز الفني للمنتخب على دراسة المنتخبات التي سيواجهها في كأس آسيا، وهي البحرين والهند وتايلاند، من خلال الحصول على أشرطة للمباريات التي خاضتها هذه المنتخبات في الفترة الأخيرة، للتعرف إلى نقاط القوة والضعف في صفوفها.

وكان زاكيروني قد شدد، في تصريحات صحافية، على أنه رغم ظروف الإصابات المتعددة التي تعرض لها عدد كبير من اللاعبين الأساسين المؤثرين في تشكيلة المنتخب، وصل عددهم إلى 14 لاعباً خلال الفترة الأخيرة، أبرزهم لاعب الهلال السعودي عمر عبدالرحمن، ومهاجم شباب الأهلي أحمد خليل، ومدافع العين إسماعيل أحمد، وحارس الجزيرة علي خصيف، إلا أن ثقتهم كبيرة بالوجوه الموجودة حالياً في قائمة المنتخب، بعدما تعرف إليها خلال مباراتَي المنتخب الوديتين الأخيرتين أمام منتخبَي بوليفيا واليمن.

• لاعبو العين خارج حسابات الجهاز الفني.

• 14 لاعباً تعرضوا للإصابة خلال الفترة الماضية، وسيُحرم المنتخب من خدماتهم.

طباعة