انتقد التأخير في تجهيز موقع البطولة مبكراً

محمد العضب: فرسان الإمارات قادرون على قهر التحديات

محمد العضب. من المصدر

أكد المدير العام لنادي دبي للفروسية، محمد عيسى العضب، أن «منتخب الإمارات بقيادة سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، يخوض مونديال القدرة، في مهمة الدفاع عن اللقب، الذي أحرزه سموّه في النسخة الماضية في نورماندي بفرنسا 2014»، لافتاً إلى أن «فرسان الإمارات بقيادة سموّه، قادرون على المحافظة على اللقب، وقهر التحديات الصعبة».

وأضاف المدير العام لنادي دبي للفروسية «البطولة لا تخلو من التحديات والصعوبات، أبرزها إهمال اللجنة المنظمة بعض المعايير الفنية، إضافة إلى وجود فرق قوية مشاركة من مختلف أنحاء العالم، فضلاً عن وجود تضاريس وعرة، ومصاحبة البطولة أجواء مناخية صعبة، تتمثل في احتمال وصول الإعصار إلى منطقة الحدث»، مبيناً أن «فرسان الإمارات قادرون على قهر التحديات، خصوصاً في مثل هذه الظروف الصعبة».

وقال العضب إن «دولة الإمارات - ممثلة في مؤسسة ميدان - حرصت على رعاية بطولة بهذا الحجم، انطلاقاً من مسؤوليتها الهادفة إلى نشر رياضة الفروسية عموماً والقدرة والتحمّل على وجه الخصوص، حيث عقدت (ميدان) شراكة مع اللجنة المنظمة لمونديال ألعاب الفروسية في مدينة تريون».

وتطرّق العضب إلى عدم جاهزية موقع استضافة البطولة مبكراً، وقال: «لا يخفى على أحد وجود حالة تأخير، وعدم التزام بإنهاء العمل وفق المواعيد المحددة، ما يكشف عن ضعف اللجنة المنظمة، ويعكس سوء اختيار الاتحاد الدولي للفروسية لتكليف اللجنة المنظمة في تريون بهذه الأعمال، كما أن الاتحاد الدولي للفروسية يعدّ المسؤول الأول عما آلت إليه البطولة، كونه هو من يختار اللجان».

وكشف العضب أنه «عقد اجتماعاً لمسؤولي الفرق المشاركة في بطولة العالم للقدرة، جرى على إثرها توزيع منطقة الاستراحات والأرقام الخاصة بالفرق، وتم الحصول على الأرقام التي سيستخدمها منتخب الإمارات في البطولة»، مشيراً إلى أنه «تم عقد الاجتماع الروتيني النهائي، أمس، الخاص بإعطاء التعليمات الأخيرة».

وعن الجهود الإماراتية المبذولة على الصعيدين الإداري والفني، قال: «نحن في نادي دبي للفروسية، بالتعاون مع اتحاد الإمارات للفروسية، ومؤسسة ميدان، وبقية الشركاء الآخرين، نعمل على نجاح مشاركة الإمارات بما يليق باسم الدولة وسمعتها الكبيرة، والجميع يعمل على أكمل وجه.