بوجسيم: بن همام بريء من أخطاء بنيامين

بوجسيم: بصمات بن همام واضحة في تطوير الكرة الآسيوية. أ.ف.ب

رأى الحكم المونديالي السابق في كرة القدم علي بوجسيم، أن الأخطاء التي وقع فيها الحكم الدولي الاسترالي، بنيامين وليامز، لدى قيادته مباراة الكويت والصين «صفر/2» في نهائيات كأس أمم آسيا لكرة القدم كانت الأكثر تأثيراً في البطولة حتى الان، داعياً إلى عدم تحميل رئيس الاتحاد الآسيوي محمد بن همام مسؤولية ما جرى، وإنما الحكم نفسه من تقع عليه المسؤولية ويستحق المحاسبة.

وشدد بوجسيم على أن رئيس الاتحاد الآسيوي، محمد بن همام، لا علاقة له بالأخطاء التي ارتكبها الحكم خلال إدارته المباراة، لافتا الى أنه من المستحيل أن يبيع أي شخص، سواء كان حكماً أم مسؤولاً ام إدارياً نفسه وسمعته بالرخيص، والخطأ الذي وقع فيه الحكم يجب ان يحاسب عليه الحكم نفسه.

وقال بوجسيم لـ«الامارات اليوم»: «لو كانت أخطاء الحكام يتحملها رؤساء الاتحادات فانه لن يكون هناك بقاء لأي رئيس اتحاد في موقعه لاكثر من شهر، ومن المستحيل ان يضحي اي شخص باسمه وسمعة بلده مهما كان، لذلك فان الاتحاد الاسيوي لا علاقة له بأخطاء الحكام».

ووصف بوجسيم الخطأ الذي وقع فيه وليامز بانه يحدث في مختلف البطولات وحتى في اوروبا وكاس العالم، مؤكداً ان الحكم وليامز من دولة متقدمة، رغم ان عدد سكانها لا يتجاوز الـ20 مليون نسمة، لكنه يطمح في الوجود في الادوار المتقدمة في هذه البطولة».

وامتدح بوجسيم الدور الكبير لابن همام، مؤكداً انه «وضع بصمات واضحة في تطوير الكرة الآسيوية ووضعها في الطريق الصحيح وهو بريء من أخطاء الحكام».

وكانت الاخطاء التي ارتكبها الحكم الاسترالي وليامز خلال لقاء الكويت والصين اثارت جدلاً واسعا في الاوساط الاسيوية والخليجية، حيث ربطها البعض بالخلافات الاخيرة التي حدثت في انتخابات الكونغرس الاسيوي التي جرت في قطر، اخيرا، والتي شهدت وقوف بن همام مع المرشح الكوري الجنوبي شونغ مونغ على حساب رئيس الاتحاد الأردني الأمير علي بن الحسين على منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي «فيفا». وأضاف بوجسيم الذي كان يشغل منصب رئيس لجنة الحكام في اتحاد الكرة «دون شك انه كان للأشقاء في الكويت امل كبير وطموح مشروع في هذه البطولة، لاسيما بعد الاداء الجيد الذي قدمه المنتخب الكويتي في (كأس الخليج 20)، وفوزه بلقب البطولة، لكن الخطأ الذي حدث من الحكم لا احد كان يتمناه، ويجب ان يحاسب عليه الحكم وليس احد غيره».

واشار بوجسيم الى ان الاخطاء التحكيمية تحدث من كبار الحكام في العالم، ومن بينهم الحكم الايطالي السابق كولينا الذي سبق ان ابعد من الدور الاول لمونديال نتيجة خطأ حدث خلال قيادته لمباراة هولندا وبلجيكا، لكن ذلك لا يعني انه حكم سيئ، بل يعد من افضل الحكام في العالم. وامتدح بوجسيم الجهود الكبيرة التي يقوم بها الاتحاد الاسيوي لكرة القدم بقيادة محمد بن همام لتطوير التحكيم في القارة، مؤكدا انه وفر الامكانات كافة التي تؤدي الى تطوير الجهاز من خلال اقامة الدورات التدريبية والمحاضرات لجميع الحكام، مشيرا الى انه تعامل بصورة شخصية مع الاتحاد الاسيوي، ويدرك تماما حجم الدور الذي يقوم به في هذا الخصوص.

وأشاد بوجسيم بالاداء المميز الذي قدمه منتخبا الاردن وسورية أمام منتخبي اليابان والسعودية في مستهل مشوارهما في هذه البطولة، لافتا الى ان الفوز الذي حققه المنتخب السوري على نظيره السعودي لا يستطيع احد وصفه بانه جاء نتيجة ضربة حظ، لكون ان المنتخب السوري اودع هدفين في شباك المنتخب السعودي.

طباعة