كاتانيتش: نحن الأضعف على الورق

كاتانيتش: مشكلتنا في الهجوم. تصوير: إريك أرازاس

أكد مدرب المنتخب الاول لكرة القدم السلوفيني ستريشكو كاتانيتش أن المنتخب يعاني مشكلة هجومية، موضحا ان كثرة وجود المهاجمين الاجانب في الدوري تسبب في هذه المشكلة. وفي تصريحات للموقع الرسمي للاتحاد الاسيوي، بين كاتانيتش ان وجود عدد كبير من المهاجمين الاجانب في الامارات يفرض عليه اختيار عدد من المهاجمين المواطنين الذين يجلسون على مقاعد الاحتياط في فرقهم، وطالب كاتانيتش بأن يلعب اللاعبون المميزون في المنتخب الوطني في بطولات خارجية، من اجل تحقيق النجاحات المختلفة لمنتخبهم الوطني.

وأوضح كاتانيتش ان منتخبات ايران والعراق وكوريا الشمالية التي سيتشارك معها الابيض في مجموعته الاسيوية، خلال بطولة الامم الاسيوية التي ستقام في العاصمة القطرية الدوحة خلال الشهر الجاري، هي «افضل على الورق»، مضيفا انه في حال استـطاع الابـيض تخطي الدور الاول فإنه ستزاح عن المنتخب الضغوط.

وقال كاتانيتش «نعم لدينا هذه المشكلة (مشكلة هجومية) ونحن نحاول قصارى جهدنا ان نحلها، على الرغم من انها ليست مشكلة للمنتخب الأول فقط، بل إن المنتخب الاولمبي عاناها في الالعاب الاسيوية الأخيرة».

وأضاف «هذه هي مشكلتنا عادة وكان الامر اسوأ العام الماضي، المشكلة تكمن في وجود الكثير من المهاجمين الاجانب في الإمارات، لذلك يجب ان نختار عددا من المهاجمين الذي يجلسون على مقاعد الاحتياط في فرقهم».

وطالب كاتانيتش بأن يلعب لاعبو المنتخب المميزون في بطولات خارجية، وذلك من اجل «تحقيق نجاح كالتأهل الى نهائيات كأس العالم»، حسب وصفه.

ولفت كاتانيتش إلى أنه في حال استطاع الابيض ان يتخطى الدور الاول في مجموعته التي يتشاركها مع ايران والعراق وكوريا الشمالية، فإن الضغوط ستنجلي عن كاهل المنتخب، موضحا أن منتخبات ايران والعراق وكوريا الشمالية افضل من الابيض على الورق.

وقال «البطولة الاسيوية صعبة، إذ وقعنا في مجموعة قوية، لأن المنتخبات الاخرى هي افضل على الورق، حاولنا تحضير المنـتخب بشـكل جيد، ونفكر في كل مباراة على حـدة، ومن الطبيعي ان نسعى إلى تخـطي الـدور الأول، وإذا ما حققنا ذلـك فـلن تـكون هناك أي ضغـوط عليـنا، إنـنا نقـدم كرة قـدم جـيدة، وأتمـنى ان نواصل ذلك في البطولة الاسيوية».

طباعة