الزعابي: علينا احترام كـأس الخليج والاستفادة مــن «الأفارقــــــــــة»

المنتخب الوطني لدى تتويجه بلقب «خليجي 18» عام .2007 أرشيفية

دعا عضو مجلس إدارة اتحاد كرة القدم رئيس لجنة العلاقات العامة والإعلام راشد الزعابي، إلى احترام بطولة كاس الخليج لكرة القدم وعدم التنكر لها كونها كانت سببا في تطور الكرة الخليجية خلال السنوات الماضية فضلاً عن إسهامها في وصول أكثر من منتخب خليجي إلى العالمية، بعدما سبق لمنتخبنا الوطني والعراق والسعودية والكويت الوصول إلى كأس العالم.

وقال لـ«الإمارات اليوم»، إن وصف البطولة بالفاشلة وبأنها مكان لإقامة السهرات الليلية كلام ليس في محله، لاسيما أنني كنت ضمن وفد الامارات في بطولة كأس الخليج في نسختها الـ19 في عمان ولم تشهد البطولة أي سلوك غير منضبط أو خروج عن النص بل كان هناك التزام وانضباط من جميع المنتخبات الخليجية بعيدا عن السهرات الليلية، على حد تعبيره.

وكان رئيس رابطة دوري المحترفين الدكتور طارق الطاير، وجه انتقادات حادة إلى بطولة كأس الخليج ووصفها بـ«الفاشلة» خلال ندوة أقامتها قناة دبي الرياضية، معتبرا أن الرابطة واجهت مشكلة في برمجة مباريات دوري المحترفين بسبب عدم معرفة توقيت اقامة البطولة الخليجية المقبلة في اليمن منذ وقت كاف.

وأثارت تصريحات الطاير جدلا واسعا في الاوساط الرياضية، ما دفع الزعابي للرد عليه قائلاً «لا أتفق مع الطاير في ما ذهب اليه وكون البطولة تواجه صعوبات معينة في تثبيت مواعيد إقامتها ليس سببا في الدعوة الى إلغائها».

وأضاف «كأس الخليج يجب ان تستمر كونها تتميز بالتنافس الكروي الشريف فضلا عن أنها تعد بطولة لها ايضا جمهورها الذي يتابعها وينتظرها بكل شغف».

وتابع «بطولة كأس الخليج لها فضل كبير على الكرة الخليجية ولذلك يجب ان تحترم وألا ننكر فضلها، خصوصا أنها كانت سببا في وصول الكثير من المنتخبات الخليجيية الى العالمية مثل منتخبنا الوطني الاول وكذلك وصول المنتخبات: السعودي والعراقي والكويتي».

وأوضح «لا نملك الحق في انتقاد البطولة والدعوة إلى إلغائها من أجل تسيير البطولات المحلية التي تواجه بعض الصعوبات في تثبيت مواعيد اقامتها لأن كأس الخليج لها خصوصيتها بالنسبة لجميع الخليجيين كما أن لها جمهورها الذي ينتظرها باهتمام وترقب وهذا يعني انها حدث مؤثر، لذلك فإن كأس الخليج لابد أنها وجدت لتستمر ويجب ان يعمل الجميع من اجل استمراريتها وتقويتها».

وأكمل «يجب ان نأخذ العبرة من كأس الامم الافريقية لكرة القدم، فعلى الرغم من الاحتجاجات المتكررة التي قدمتها الأندية الاوروبية أخيراً بسبب مشاركة عدد كبير من لاعبيها في البطولة الافريقية إلا أن رئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم عيسى حياتو شدد على ان البطولة ستستمر ولن يستجيب لأي ضغوط من الأندية الأوروبية في هذا الخصوص، ولذلك علينا نحن في الخليج ان نحافظ ايضا على البطولة الخليجية وأعتقد أن الحديث عن البطولة بهذا الشكل أمر لا يخدم هذه البطولة التي يجب ان نعترف جميعا بأن لها فضلا كبيرا على تطور الكرة الخليجية بشكل عام».

واختتم «ربما يكون هناك بعض التجاوزات قد حصلت في البطولات السابقة لكأس الخليج لكننا لم نشهد خروجا عن النص خلال البطولة الأخيرة (خليجي 19) التي أقيمت في عمان، وشهدنا التزاما تاما من الجميع خلال الحدث ولم نرَ أي خروج عن السلوك السليم في البطولة».



طباعة