العنكبوت في المربع الذهبي لكأس اتصالات

كرة حائرة في وسط الميدان بين لاعبي الجزيرة والإمارات. تصوير: جوزيف كابيلان

ضمن الجزيرة تأهله عن المجموعة الثالثة إلى المربع الذهبي في كأس اتصالات لكرة القدم، بعد فوزه أمس على ضيفه الإمارات 4/،1 وسجل أهداف العنكبوت سبيت خاطر والإيفواري توني وخالد سبيل ودياكيه في الدقائق «39 و72 و81 و83»، فيما أحرز الداودي هدف الإمارات في الوقت المحتسب بدل الضائع، ورفع العنكبوت رصيده إلى 13 نقطة وبقي رصيد الضيوف عند ثلاث نقاط.

وأشهر حكم المباراة سلطان المرزوقي البطاقة الحمراء في وجه لاعب الجزيرة هلال سعيد بعد حصوله على الإنذار الثاني في الشوط الثاني من اللقاء.

ويدين العنكبوت في فوزه أمس، إلى حارس مرماه الشاب خالد السناني لبراعته في حماية مرماه من فرص تهديف محققة للضيوف واجتاز التجربة بنجاح بعد غياب زميله علي خصيف المنضم إلى قائمة المنتخب الوطني الأول لكرة القدم.

وتسارع إيقاع اللعب بعد بداية سلبية شهدت تراجعاً تكتيكياً للصقور عدا اللاعب المغربي نبيل الداودي.

وبدا واضحاً اعتماد المدرب التونسي العجلاني على المحاولات المعاكسة للاستفادة من خطورة عبدالرحمن خلفان والداودي.

وكاد توني يضع العنكبوت في المقدمة بعد استعراض ناجح أمام صندوق الصقور قبل أن تبتعد الكرة بقليل عن المرمى «11»، ورد الضيوف بمحاولة معاكسة أظهر فيها السناني براعة جيدة، بعد أن طار لإبعاد تسديدة خادعة من الإيراني مزيار «14».

وحادت تسديدة قوية من ياسر مطر بقليل عن مرمى حسن الشريف بعد تمريرة مثالية من دياكيه أفضل لاعب في المباراة «20».

وسحب البرازيلي أبل براغا اللاعب صالح عبيد لمصلحة أحمد دادا بداعي الإصابة «22».

وتلقى الجزيرة ضربة قوية بعد أن اشهر حكم المباراة المرزوقي الإنذار الثاني والبطاقة الحمراء للاعب هلال سعيد.

ولم يتأخر اللاعب سبيت خاطر الذي استعاد خطورته اللافتة أمام المرمى، في إعلان تجاوز مشكلة النقص العددي بعد وضع فريقه في المقدمة من ضربة ثابتة «39».

وحاول الضيوف الضغط على مرمى العنكبوت لتعديل النتيجة قبل نهاية الشوط دون طائل بسبب براعة السناني وجسارة راشد عبدالرحمن وصالح بشير.

وبعد الاستراحة تابع العنكبوت أفضليته الميدانية مع محاولات لم تخل من خطورة للضيـوف، خصوصـاً خلفان ومزيار والداودي.

وأهدر الأخير فرصة ثمينة لإعادة الأمور إلى نقطة الصفر بعد عرضية حسن أحمد الجيدة «50»، قبل أن ينقذ السناني العنكبوت من هدف محقق بعد أن ابعد تسديدة مزيار الصعبة بأطراف أصابعه إلى ركنية «55». وتعاطف قائم الضيوف مع الشريف بعد أن منع هدفاً محققاً للاعب أحمد دادا إثر كسر مصيدة التسلل «68».

ووضع اللاعب توني فريقه في المقدمة للمرة الثانية بطريقة استعراضية بعد مجهود جيد من دياكيه «72». وانكشف مرمى الشريف أمام محاولات أصحاب الأرض خصوصاً بعد حالة الإرباك التي سيطرت على المدافعين.

ووسع البديل خالد سبيل الفارق بالهدف الثالث بعد دقائق فقط من دخوله مستغلاً عرضية نجم المباراة دياكيه «81»، وتوج الأخير تألقه في المباراة بالهدف الرابع بعد دقيقتين فقط إثر استعراض ناجح أمام المرمى «83».

وفي الوقت بدل الضائع قلص الداودي الفارق بهدف شرفي بعد استعراض ناجح أمام راشد عبدالرحمن والسناني «93».
طباعة