الأبيض يتجمع رغم الأمطار تأهـــــــــباً لماليزيا

جانب من تدريبات المنتخب يوم أمس. تصوير: يونس يونس

انتظم المنتخب الوطني الأول لكرة القدم في تجمعه الداخلي الذي انطلق مساء أمس، وأدى الفريق مرانه الأول في الساعة السادسة والنصف على ملعب الشباب الذي يستضيف مباراة المنتخب وماليزيا المقررة الأربعاء المقبل ضمن الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثالثة ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة الى نهائيات القارة التي ستقام في قطر عام .2011

وعلى الرغم من هطول امطار شديدة وهبوب رياح سريعة يوم أمس، الا ان اعضاء الفريق المختارين من قبل المدير الفني للمنتخب، السلوفيني كاتانيتش تجمعوا في الموعد المحدد لهم في فندق البستان روتانا.

وبعد تشاور بين افراد الجهاز الفني تقرر استبعاد لاعب النصر محمد مال الله ولاعب بني ياس عامر عبدالرحمن، بسبب الإصابة التي لحقت بهما اثناء مشاركتهما مع فريقيهما في مسابقة كأس رابطة المحترفين، وتم استدعاء لاعب الشباب سرور سالم مكان مال الله والاكتفاء ب22 لاعبا فقط، وشهدت تدريبات الأمس غياب ثلاثة لاعبين عن مران الكرة هم محمود خميس وعلي الوهيبي وحيدر آلو علي الذين خضعوا للمساج داخل الفندق.

وقبل الحصة التدريبية، حرص المدير الفني على الاجتماع باللاعبين بحضور مدير المنتخب اسماعيل راشد وإداري الفريق فهد علي وشرح لهم خطة العمل التي سيطبقها الفريق في الايام المقبلة التي تسبق لقاء ماليزيا، وطالب كاتانيتش اللاعبين بالالتزام والتركيز في التدريبات، وشدد على اهمية المعسكر الحالي في تحقيق التجانس والتفاهم بين اللاعبين.

وقال إن «هدف المنتخب من المباراة المقبلة ليس تحقيق الفوز على ماليزيا وحسب، بل الحصول على فوائد اخرى مثل انصهار اللاعبين وتجانسهم ورفع النواحي الفنية والتكتيكية لديهم».

ويخوض المنتخب الوطني التصفيات الآسيوية ضمن المجموعة الثالثة التي تضم بجواره كلاً من اوزبكستان وماليزيا، ويتصدر المنتخب الاوزبكي المجموعة برصيد تسع نقاط، ويأتي المنتخب الوطني في المركز الثاني برصيد ثلاث نقاط حصل عليها من الفوز على ماليزيا في كوالالمبور بنتيجة 5/صفر، والهزيمة من اوزبكستان على أرضه بهدف نظيف.

ويتذيل منتخب ماليزيا المجموعة من دون رصيد، ويحتاج الأبيض الى الفوز او التعادل في المباراة أو الهزيمة بأقل من خمسة اهداف لضمان التأهل الى نهائيات آسيا، بصرف النظر عن نتيجة المباراة الأخيرة المتبقية له في التصفيات والتي ستكون امام أوزبكستان.

وحرص الجهاز الفني للمنتخب على ان تكون الحصة التدريبية الاولى خفيفة وبعيدة عن الضغط البدني او الذهني، خصوصاً أن اللاعبين المنضمين شاركوا مع أنديتهم في اليومين السابقين في مباريات كأس رابطة المحترفين وتعرضوا للاجهاد البدني.

وقام اللاعبون بأداء بعض التدريبات الخفيفة التي تهدف الى إزاله الارهاق والاجهاد، كما اطمأنّ الجهاز الفني على بعض اللاعبين الذين تعرضوا للإصابات اثناء مشاركتهم مع فرقهم في كأس رابطة المحترفين.

وتضم قائمة المنتخب 22 لاعباً، هم: ماجد ناصر «الوصل» وعلي خصيف، عبدالله موسى، سلطان برغش المنهالي، عبدالسلام جمعة «الجزيرة» ويوسف عبدالله، محمد قاسم، يوسف جابر، أحمد خليل «الأهلي»، وحيدر آلو علي، حمدان الكمالي، محمود خميس، اسماعيل مطر، محمد الشحي «الوحدة» وفارس جمعة، مهند العنزي، علي الوهيبي، عبدالله مال الله «العين» وذياب عوانة «بني ياس» وعامر مبارك غانم، «النصر» ووليد عباس وسرور سالم «الشباب».

وقال مدير المنتخب الوطني اسماعيل راشد إن «الأبيض الإماراتي ضمن التأهل الى نهائيات آسيا وإن هدف الفريق من مواجهة ماليزيا التي ستقام يوم الأربعاء المقبل هو الفوز والحصول على الثلاث نقاط للمنافسة على صدارة المجموعة الثالثة في التصفيات الآسيوية المؤهلة الى نهائيات الدوحة 2011».

وأشار الى ان «كل الأجواء مهيّأة لفوز المنتخب على ماليزيا، خصوصاً أن المباراة تقام في منتصف الموسم الكروي وهو التوقيت الذي يكون فيه مستوى اللاعبين مرتفعاً للغاية».

طباعة