الأهـــلي يروي عطشــه بـ«البرتقالي»

خرج الأهلي من ملعب عجمان منتشياً بالفوز  3/1 في ختام الجولة 13 من دوري المحترفين لكرة القدم، ليعزز مركزه على لائحة ترتيب الفرق برصيد 30 نقطة بفارق نقطتين عن  الجزيرة المتصدر، فيما تجمد رصيد البرتقالي عند 18 نقطة.

وسجل للفائز فيصل خليل في الدقيقتين «22 و87» ويوسف جابر في الدقيقة «67» ولعجمان علي سامراه من ضربة جزاء في الدقيقة «58».

تقدم أحمر
ودخل الأهلي اللقاء بقوة بعد أن أظهر رغبة حقيقية في تحقيق الفوز واقتناص النقاط الثلاث وكاد باري يفتتح التسجيل لفريقه من تمريرة زميله إسماعيل الحمادي بيد انه سجل في الشباك من خارج الملعب (5).

ورضي أصحاب الأرض بالوجود في نصف ملعبهم مهتمين بالجانب الدفاعي تاركين الفرصة للأهلي للسيطرة على وسط الميدان ونجح حارس عجمان في التصدي لتسديدة إسماعيل الحمادي، التي لعبها من مدى قريب وارتدت إلى باري الذي لم يحسن متابعتها بشكل ايجابي (12).

ورد عجمان بهجمة عكسية عن طريق غريب حارب الذي مرر بدوره الى علي سامراه ليسقط علي الارض مطالباً حكم اللقاء علي حمد باحتساب ضربة جزاء لكن من دون جدوى (13). واعتمد الأهلي على الكرات العالية للاستفادة من إجادة الثنائي باري وفيصل خليل من ألعاب الهواء، لكن الحارس محمد حسين نجح في اصطياد جميع الكرات التي وصلت إليه داخل الصندوق.

وتمكن فيصل خليل من ترجمة تفوق فريقه بإحرازه الهدف الأول مستغلاً كرة مرتدة من الحارس محمد حسين لعرضية إسماعيل الحمادي لم يجد صعوبة في إيداعها داخل الشباك (22).

ولم يتحرك عجمان بجدية نحو إدراك التعادل وظهر على البرتقالي تأثره بغياب محترفه الايراني جواد كاظميان وعدم قدرة علي سامراه على الاستفادة من الكرات المرتدة لتفوق دفاع الأهلي عليه في الجانب البدني. وكاد المغربي محمد بالرابح يقول كلمة عجمان فسدد كرة قوية من مسافة بعيدة تصدى لها الحارس سيف يوسف (26).

وكاد باري أن يزيد من جراح البرتقالي بإضافة الهدف الثاني بعدما تلقى تمريرة طولية وهو في وضعية جيدة امام المرمى لكنه سدد فوق العارضة (28).

وتغيرت منهجية لاعبي الأهلي في التعامل مع المباراة وأبدوا اهتماماً واضحاً بالجانب الدفاعي والاعتماد على المرتدات، الأمر الذي ساعد عجمان على أن تكون له الأفضلية الشكلية على المرمى، لكن من دون طائل.
وتهيأت فرصة أخرى أمام الأهلي لزيادة غلته من الاهداف عندما توغل اسماعيل الحمادي من جهة اليمين وانفرد بالحارس حسين محمد، بيد ان الاخير تصدى للمحاولة بنجاح وأبعد الكرة إلى ضربة ركنية (37 ).

وسنحت لأصحاب الأرض فرصة ذهبية لإدراك التعادل عندما احتسب علي حمد ضربة حرة مباشرة من مكان رائع على حدود منطقة الـ18 لعرقلة المدافع عب الله احمد لعلي سامراه تصدى لها عبدالحق العريف وسددها فوق العارضة (41).

3 أهداف
وزج مدرب الأهلي بالمحترف الإيراني ميلاد ميداودي بعد مرور خمس دقائق من انطلاقة الحصة الثانية على حساب حسن علي ابراهيم، وكاد الحارس سيف يوسف يكلف فريقه غالياً عندما أخطأ تقدير كرة طولية لعبها علي سامراه لتضل الكرة طريقها باتجاه المرمى وتتحول لركنية (56).

ودفع الأهلي ثمن مغامرة مدربه الهجومية غالياً، اذ دانت الافضلية لعجمان على منطقة الوسط وسرعان ما تمكن من إدراك التعادل من ضربة جزاء احتسبها حكم اللقاء نتيجة لمس علي عباس للكرة بيده داخل المنطقة انبرى لها علي سامراه ونفذها بنجاح على يمين الحارس (58).

وواصل عجمان افضليته مستغلاً حالة الارتباك التي ظهر عليها فريق الاهلي بعد الهدف، ولاحت له فرصة ذهبية للتقدم عندما سدد المدافع أحمد إبراهيم كرة قوية من ضربة ثابتة ارتطمت برأس أحد مدافعي الأهلي وعلت العارضة بقليل لتتحول لركنية (64). وجاء رد المدافع يوسف جابر قويا ومؤثراً، اذ نجح في كسر مصيدة التسلل التي نصبها دفاع عجمان وحول عرضية سيزار باتجاه المرمى مسجلاً هدف التقدم للأهلي (67) .

وتراجع مستوى اللقاء وغلب الحماس على الجانب الفني، وسعى مدرب عجمان لتنشيط فريقه، فدفع بالبديل أحمد خلفان على حساب صبري جميل.

وناب القائم الأيسر عن حارس عجمان في التصدي لرأسية باري التي لعبها بشكل رائع إثر تمريرة عرضية من اسماعيل الحمادي (78) .

واجرى الاهلي تغييره الثاني بنزول علي حسين مكان اسماعيل الحمادي، وكاد جاسم علي يدرك التعادل للبرتقالي من تسديدة نموذجية تألق حارس الاهلي بالتصدي لها وأبعدها بصعوبة. وأهدر سمير ابراهيم أخطر فرص عجمان للتعادل عندما تلقى تمريرة عرضية وهو على بوابة المرمى لعبها برأسه فوق العارضة (85). 

وأطلق فيصل خليل رصاصة الرحمة على عجمان قبل ثلاث دقائق فقط من نهاية اللقاء عندما استغل خطأ قاتلاً للحارس علي حسين وسدد على يساره لحظة تقدمه من مرماه.

طباعة