حسن طالب: اللاعبون الجدد إضافة قوية للفهود

لاعب الوصل الجديد الإيطالي فيرماني خلال مباراة النصر. تصوير: أسامة أبوغانم

أكد المدير التنفيذي لنادي الوصل عضو مجلس إدارة النادي حسن طالب المري، أن إعارة اللاعبين خالد درويش، وخلف اسماعيل حتى نهاية الموسم الجاري الى صفوف فريق الشباب، تمت بعد موافقة اللاعبين، وبعد ان ابديا رغبتهما في الانتقال لصفوف الجوارح، وقال إن نادي الوصل حريص على كل أبنائه، ويرفض التفريط في احد منهم، خصوصاً المميزين والذين يتمتعون بمهارات كبيرة مثل خالد درويش وخلف اسماعيل. وأشار الى أن انتقال اللاعبين سوف يسهم في عودتهم الى سابق مستواهم المعهود، خصوصاً بعد ان يشاركا في صفوف الشباب بشكل أساسي، ويستعيدا حاسة اللعب. وكان المري قد حرص على حضور المؤتمر الصحافي الذي عقد صباح يوم أمس، في نادي الشباب، والذي شهد توقيع خالد درويش وخلف اسماعيل على عقود انتقالاتهم الى صفوف الجوارح. وقام بمصافحة اللاعبي،ن وتمنى لهما التوفيق والتميز في تجربتهما الجديدة.

وأشاد المدير التنفيذي لنادي الوصل بالصفقات الجديدة التي ابرمها ناديه مع بعض اللاعبين خلال فترة الانتقالات الشتوية، وقال إنهم قدموا مردوداً متميزاً، خلال اول مباراة لهم، والتي كانت امام النصر وانتهت بفوز الفهود بهدف من دون رد. وأشار الى أن اللاعبين الجدد شكلوا إضافة قوية الى صفوف الفهود، وسيكون لهم ظهور لافت خلال المرحلة المقبلة، عندما يحصلون على التجانس والتفاهم المطلوب مع زملائهم.

وكانت مباراة الوصل والنصر التي اقيمت الجمعة الماضي ضمن الجولة 11 من دوري المحترفين، شهدت مشاركة ستة لاعبين للمرة الأولى في صفوف الوصل، وهم علي مسري وجمعة عبدالله وفاضل احمد وسعيد الكاس ويوسف عبدالعزيز والايطالي فابيو فيرماني. وقدم اللاعبون الستة مستوى جيداً نال إعجاب محبي وعشاق الوصل، وكان لهم دور كبير في فوز الفريق وتقديمه عرضاً قوياً اعاد للأذهان العروض المتميزة التي قدمها الوصل في موسم 2006/،2007 والذي فاز خلاله ببطولتي الدوري والكأس. ويستعد الوصل لملاقاة عجمان الاثنين المقبل ضمن الجولة 12 من دوري المحترفين، وتمثل هذه المباراة أهمية خاصة للفهود، لأن الفوز بها سوف يدفع الفريق للمراكز المتقدمة وسيرفع رصيده للنقطة .17

طباعة