اعتزال أسطورة بايرن ميونيخ ريبيري

أعلن أسطورة بايرن ميونيخ، الفرنسي فرانك ريبيري، الجمعة، اعتزاله كرة القدم عن 39 عاما، مستسلما لإصابة في الركبة أبعدته عن المنافسات مع ساليرنيتانا في الدوري الإيطالي هذا الموسم.

وكتب الدولي الفرنسي السابق عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي بأربع لغات "الكرة تتوقف. المشاعر في داخلي لا"، وأرفق ريبيري تدوينته بفيديو يختصر فيه مسيرته مع المنتخب والأندية التي لعب لها.

ولم يلعب ريبيري مع ساليرنيتانا الذي انضم إليه في 2021 قادما من فيورنتينا، منذ المرحلة الأولى هذا الموسم خلال الخسارة أمام روما عندما دخل بديلا، وقد ترددت شائعات اعتزاله في الأسابيع الأخيرة.

وأعلن ساليرنيتانا في بيان أنه توصل إلى "اتفاق مشترك" لإنهاء عقد اللاعب الفرنسي، مؤكدا أنه سيبقى في النادي ولكن من أجل لعب "دور آخر".

وخاض ريبيري الذي حل مع فرنسا وصيفا لبطل العالم في مونديال 2006، أفضل أيام مسيرته مع بايرن ميونخ، الذي توج معه على مدى 12 عاما بلقب الدوري تسع مرات ودوري أبطال أوروبا عام 2013.

وكان ريبيري بدأ مسيرته الاحترافية مع بولوني في العام 2000 وتنقل بين عدة أندية أبرزها مارسيليا (2005-2007)، وبايرن ميونيخ (2007-2019)، وحقق على مدى 22 عاما 24 لقبا، 23 منها مع بايرن، بالإضافة الى كأس تركيا مع غلطة سراي عام 2005.

وحل ريبيري ثالثا في ترتيب جائزة الكرة الذهبية 2013، عندما قاد بايرن إلى ثلاثية تاريخية واعتبر الكثير من النقاد أنه الأحق بها قبل أن يحرزها البرتغالي كريستيانو رونالدو، علما بأن الفرنسي فاز في العام ذاته بجائزة "يويفا" لأفضل لاعب في أوروبا.

 

طباعة