البرازيلي ألفيس يتعرض لانتكاسة قبل أن يبدأ مشواره الجديد مع برشلونة

أعلن نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم مساء أمس أن الفحوص كشفت إصابة المدافعين داني ألفيس وكليمون لونجليه بعدوى فيروس كورونا المستجد.

ورغم أن الدوري الإسباني الآن في منتصف فترة عطلة الشتاء، تسير تدريبات الفرق بالشكل المعتاد. ولن يحضر أي من اللاعبين تدريبات الفريق اليوم، وإنما سيخضعان للعزل في منزليهما، حسب ما أكده برشلونة في بيان. وكان ألفيس قد عاد إلى برشلونة في صفقة انتقال حر في نوفمبر الماضي بعد أن رحل عن ساو باولو البرازيلي في سبتمبر إثر خلاف حول العقد، وتشكل هذه الإصابة بكورونا إحباطا مؤقتا لألفيس المتحمس بشكل كبير لبدء مشواره الجديد رسميا، وظل ينتظر ذلك منذ فترة طويلة.

وتجدر الإشارة إلى أن ألفيس (38 عاما)، الذي لعب 391 مباراة خلال فترته الأولى مع برشلونة التي كانت حافلة بالإنجازات، لا يمكن تسجيله رسميا بالفريق الكتالوني قبل بداية سوق الانتقالات الشتوية في يناير المقبل. أما لونجليه، فقد شارك في 13 مباراة في كل المسابقات مع برشلونة هذا الموسم.

طباعة