كورونا تضرب أندية البريميرليغ.. إصابات قياسية وتعليمات بفرض إجراءات الطوارئ

كشفت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم عن 42 حالة إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، وهو رقم قياسي منذ بدء إصدار أرقام الاختبارات في مايو 2020.

تم الإبلاغ عن 12 حالة فقط الأسبوع الماضي، لكن تفشي فيروس كورونا أصاب العديد من أندية الدوري الممتاز، بما فيها مانشستر يونايتد الذي تواجه مباراته ضد مضيفه برنتفورد الثلاثاء خطر التأجيل.

وقالت الرابطة في بيان: "بين الاثنين 6 ديسمبر والأحد 12 ديسمبر، تم اختبار 3805 لاعبًا وعضوا في الأجهزة الفنية للأندية لفيروس كوفيد-19. ومن بين هؤلاء، كانت هناك 42 حالة إيجابية جديدة".

وتلقت الأندية تعليمات من الرابطة بإعادة فرض إجراءات الطوارئ، بما في ذلك ارتداء أقنعة الوجه، واعتماد التباعد الاجتماعي والحد من وقت العلاج، وسط تشديد قيود كوفيد-19 في إنكلترا الأسبوع الماضي.

كما أعلنت الرابطة أنها "ستزيد من وتيرة اختبارات كوفيد-19 للاعبين والأجهزة الفنية" مع تزايد المخاوف على المستوى الوطني وسط انتشار المتحورة الجديدة لفيروس كورونا "أوميكرون".

وقالت "تعتبر سلامة الجميع أولوية وتتخذ رابطة الدوري الممتاز جميع الخطوات الاحترازية في ضوء الارتفاع الأخير في حالات كوفيد-19 في جميع أنحاء البلاد.

وأضاف البيان "سنواصل العمل عن كثب مع الحكومة والسلطات المحلية ومجموعات المشجعين، مع التجاوب مع أي تغييرات مستقبلية للإرشادات الوطنية أو المحلية".

وتجاوز الارتفاع الكبير هذا الأسبوع أعلى رقم أسبوعي سابق للاختبارات الإيجابية - تم تسجيل 40 حالة في بداية يناير بعد جولتين من الاختبارات.

وكان توتنهام أعلن الأسبوع الماضي عن إصابة ثمانية لاعبين وخمسة أعضاء في الجهاز الفني بالفيروس، مما أدى إلى تأجيل مباراته بالدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" ضد رين الفرنسي الخميس الماضي، ومباراته ضد مضيفه برايتون في الدوري المحلي الأحد.

وأبلغت العديد من الأندية الأخرى بينها نورويتش وأستون فيلا عن عدد من الحالات.

ويجري مانشستر يونايتد محادثات مع الرابطة حول ما إذا كان من الآمن له السفر إلى ملعب برنتفورد كوميونيتي الثلاثاء بعد إغلاق ملعبهم التدريبي في كارينغتون لمدة 24 ساعة.

وكشفت وسائل إعلام محلية عن إصابة أربعة أشخاص بين لاعبين وجهاز فني بالوباء عقب الفوز على مضيفه نورويتش سيتي 1-صفر مساء السبت، مع تأكيد هذه النتائج من خلال اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل "بي سي آر"، في اليوم التالي.

طباعة