ماكيتي ديوب يطالب الشباب السعودي بثلاثة ملايين يورو

 طالب محامي السنغالي ماكيتي ديوب، المهاجم السابق بالفريق الأول لكرة القدم بنادي الشباب السعودي، بمبلغ ثلاثة ملايين يورو، تشمل رواتب متأخرة إضافة إلى مستحقات خمسة أشهر تبقت في عقده.

وذكرت صحيفة "الرياضية" السعودية أن مصدرا رسميا في نادي الشباب أوضح لها أنه لا يمكن أن يهضم حق أي لاعب ارتدى قميص الشباب، وأن النادي يوفي حقوق لاعبيه وفق القانون.

وأكد المصدر نفسه أنه تم إلغاء عقد اللاعب قانونيا وأن محامي نادي الشباب لا يزال يناقش محامي اللاعب للوصول إلى صيغة اتفاق مشترك في المستحقات المتبقية للسنغالي.

وأشار إلى أن توقيع اللاعب لأي ناد خلال الأشهر الخمسة المتبقية في عقده مع الفريق العاصمي، سيحدد مجمل المستحقات وفق قانون الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).

وتجدر الإشارة إلى أن ديوب وقع في يناير 2020 عقدا يمتد لموسم واحد ونصف الموسم مع الشباب قادما من بكين رينهي الصيني في صفقة انتقال حر، وسجل ديوب مع الشباب هذا الموسم هدفين فقط، وهو ما دفع إدارة النادي برئاسة خالد البلطان لفسخ عقد اللاعب في 18 يناير الماضي.

طباعة