كلينزمان: مونديال البرازيل لن يكون نموذجياً مثل «ألمانيا 2006»

مدرب منتخب الولايات المتحدة الألماني يورغن كلينزمان. أرشيفية

عبر مدرب منتخب الولايات المتحدة، الألماني يورغن كلينزمان، عن ثقته ببلوغ الدور الثاني من كأس العالم لكرة القدم، المقررة الصيف المقبل في البرازيل.

وجاء كلام كلينزمان قبل معسكر لفريقه في مدينة ساو باولو «أنا متأكد من بلوغ الدور الثاني».

وعن المونديال المقبل، قال الهداف السابق: «لن تكون الامور مثالية، لا شيء (في البرازيل) سيكون على الوقت وصحيحاً مثل المانيا 2006، ستحصل تأخيرات وتحديات لوجستية في الفنادق، والملاعب، وأمور اخرى».

وأضاف «اعتبر كأس العالم المقبلة أنها مونديال الصبر، بسبب طريقة عيش البرازيليين. تنتظرنا مفاجآت كثيرة، ولن تكون كأس عالم كاملة لأي كان».

ولبلوغ الدور الثاني، يتعين على المنتحب الاميركي الحلول بين اول مركزين في مجموعة قوية تضم ألمانيا التي دربها كلينزمان في مونديال 2006، والبرتغال مع أفضل لاعب في العالم كريستيانو رونالدو، وغانا التي أقصت الولايات المتحدة في مونديالي 2006 و2010.

واعتبر كلينزمان ان «من الممكن ان نقارع المنتخبات الكبرى، ونصعب حياتهم، رغم المناخ والظروف الصعبة».

وأضاف «في كأس العالم يجب أن تكون جاهزا لشهرين من الاجهاد الشديد، وإيجاد حلول للمشكلات والتوتر، ولا يهم إذا كانت حظوظك 40 او 10%. نعرف انه في يومنا يمكننا الفوز على اعتى المنتخبات، ويجب أن نوقت ذلك في يونيو 2014، لذا لست خائفا من غانا والبرتغال أو ألمانيا».

طباعة