أنغولا في صور

غادر مطار القاهرة الدولي في ساعة مبكرة من صباح أمس 139 مشجعاً مصرياً الى انغولا، على متن طائرة خاصة، لمؤازرة منتخب بلادهم لكرة القدم في مباراته التي انتهت أمس أمام الجزائر في الدور قبل النهائي لبطولة أمم إفريقيا. وقال رئيس شركة طيران«كايرو أفيشن» أحمد هاني الغمراوي، إنه تم تخصيص طائرة «تي يو 204» للرحلة التي تحملت تكلفتها الشركات الراعية للمنتخب المصري. وكان من المقرر أن تحمل الطائرة نحو 160 مشجعاً اختارهم اتحاد الكرة المصري، ولكن حالت مشكلات دون سفر الباقين.


نجم الكاميرون وإنترميلان الإيطالي سامويل إيتو لايزال غير مصدق لما حصل لمنتخبه أمام أحفاد الفراعنة من هزيمة مذلة بالثلاثة، رغم التصميم الكبير الذي دخل به الكاميرونيون سعياً لرد الاعتبار لهزائمهم أمام مصر. ويبدو أن وقع السقوط الصدمة سيلاحق ايتو في ما تبقى له من منافسات مع إنترميلان قبل انطلاق المونديال، وهذا ما يخشاه مدربه في الفريق الإيطالي البرتغالي مورينيو.


مجموعة كبيرة من مشجعي المنتخب الجزائري خلال وصولهم بنغيلا، قبيل انطلاق مباراة مصر والجزائر يوم أمس. ويذكر أن الرئاسة الجزائرية كانت قد أمرت بتسهيل نقل عدد من الجماهير الجزائرية إلى أنغولا لدعم الخضر. وفي الصورة بعض المشجعين وهم يستعرضون تذاكر وجوازات السفر بعد الوصول.


عجوز أنغولي من مدينة بنغيلا الساحلية يستحم في مياه المحيط الأطلسي، يوم أمس، متجاهلاً الزخم الدائر في المدينة حول مباراة مصر والجزائر التي شدت أنظار مختلف وسائل الإعلام العربية والأجنبية إلى هذه المدينة الصغيرة. والمعروف عن هذه المدينة ارتفاع معدلات الفقر فيها، رغم أن أنغولا من أغنى البلاد الإفريقية في الثروات الباطنية وفي مقدمتها النفط.

طباعة